إقرأ المزيد
تقنية عزل الصوت من كيا: بديل ناجح لسماعات الرأس
شارك   |
تقنية عزل الصوت من كيا بديل ناجح لسماعات الرأس

تختلف الأذواق الموسيقية من شخص لآخر، وعادة ما يختار بعض الركاب استخدام سماعات الرأس أثناء الرحلات العائلية لعزل الصوت والتمتع بالموسيقى بشكل فردي، ما يخلق حاجزا اجتماعيا غير ضروري فيما يتعلق بالتفاعل مع الركاب الآخرين. ولذلك وجدت شركة كيا موتورز الحل المناسب مع تقديم تقنية عزل الصوت SSZ.

إذ كشفت كيا للمرة الأولى عن الجيل الجديد من تقنية عزل الصوت SSZ أي Separated Sound Zone والتي تتيح لكل راكب في السيارة تجربة الاستماع إلى الصوت والموسيقى بحسب احتياجاته الشخصية ومن دون الحاجة إلى سماعات الرأس، مع الاحتفاظ بمساحة للعلاقات الاجتماعية حيث يمكن للركاب التحدث بحرية مع بعضهم البعض أثناء ذلك. والمثير للاهتمام أيضا أن الراكب لن يسمع بعد اليوم تنبيهات السيارة أو أي صوت صادر من السيارة.

فتقوم تقنية عزل الصوت SSZ بالتحكم في المجالات الصوتية للسيارة لعزل الأصوات، مما يسمح للسائق وكل راكب أن يستمع للأصوات بشكل منفصل، حيث أن كل مكبر للصوت يستخدم المبادئ العلمية في تقليل أو زيادة مستويات الصوت في الموجات الصوتية ويمنع ذلك التداخل بين الموجات الصوتية التي يتم سماعها في كل مقعد، ويخلق تأثيرًا مشابها لأنظمة إلغاء الضوضاء دون الحاجة إلى سماعات رأس.

وبالتالي، يمكن لكل راكب توصيل هاتفه الذكي عبر البلوتوث والاستماع إلى الموسيقى الخاصة به دون ان يؤثر على الصوت والموسيقي الخاصة بالركاب الآخرين.

وعندما يتم استخدام تقنية عزل الصوت SSZ ، يمكن أيضًا عزل المكالمات الهاتفية لكل فرد من الركاب بدون الحاجة إلى استخدام اليدين مما يضمن الخصوصية عند إجراء محادثات هاتفية مهمة أثناء حركة السيارة.

علاوة على ذلك، يمكن لهذه التقنية الرائدة أن تقضي على الأصوات غير الضرورية للراكب، ولكنها تتيحها للسائق. إن بعض الأصوات أثناء القيادة أو التنبيهات المختلفة للسائق تسمح له بالتركيز والتحكم في قيادة السيارة، بينما يقوم نظام فصل الصوت SSZ بعزل هذه الأصوات والاحتفاظ بمساحة هادئة للركاب الآخرين. وتعتبر شركة كيا أن هذا التطبيق له تأثير قوي بشكل خاص للسائق الذي يصطحب معه طفل نائم في السيارة.

لقد ظلت تقنية عزل الصوت SSZ قيد التطوير منذ عام 2014، ومن المتوقع أن يتم إنتاجها بشكل تجاري مكتمل وتركيبه في السيارات خلال عام أو عامين. على أن تخدم في المستقبل الطلبات المتزايدة للعملاء في عصر التوجه نحو القيادة الذاتية فيما يتعلق بخيارات الترفيه داخل السيارة والتي تشمل الابتكارات التقنية الحديثة.


روبير الجميّل
روبير الجميّل
صحافي ومُعد برامج تلفزيونية ومتخصص أكاديمي بمواقع التواصل الإجتماعي، يهوى عالم السيارات والمحركات من جهة، ويهتم ايضا بالمواضيع السياسية والإجتماعية والبيئية من جهة اخرى. يعشق الجنون والتهور ويحب الحياة. للتواصل معه على موقع عالم السيارات: robert@alamalsayarat.com تويتر: @Robertgemayel

قارن