إقرأ المزيد
مرسيدس-بنز GLE :تعرف على تصميم المقدمة للجيل المقبل
شارك   |
مرسيدس-بنز GLE

أفضل وسيلة لتشويق الزبائن هي اطلاق صور مسربة لمنطقة معينة من السيارة وهذا ما تفعله مرسيدس-بنز خاصة مع اقتراب اطلاق الجيل الجديد من طراز مرسيدس-بنز GLE .

مرسيدس-بنز GLE كانت تعرف سابقا بـML وهي من فئة الدفع الرباعي المتوسطة، قامت النجمة الثلاثية بتغيير تسمية فئات الدفع الرباعي لديها لتحتوي على حرف G للحد من الارتباك الذي قد يصيب الزبائن، على سبيل المثال فان فئة GLA هي الأصغر وتليها GLC وبعدها GLE وصولا للشقيقة الكبرى GLS والتي كانت تعرف سابقا بـGL، عائلة طرازات الدفع الرباعي من مرسيدس-بنز هي الرد على منافستها المباشرة بي ام دبليو.

الجيل الحالي من مرسيدس-بنز GLE متوفر منذ عام 2012 وهو من فئة الدفع الرباعي المتوسطة كما أنه ينافس كل من أودي Q7 و بي ام دبليو X5، يجدر الذكر أن كل علامة لديها عشاقها الأوفياء الذين لا يرغبون بالتحول لعلامة أخرى مهما كلف الأمر لذلك نشهد اما تحديثات مستمرة أو اطلاق جيل جديد بالكامل لأي من الطرازات المذكورة والتي تحمل أحدث التقنيات من الرفاهية والراحة والسلامة أيضا.

على الرغم من عدم وجود صور كافية عن تصميم الجيل الجديد من مرسيدس-بنز GLE الا أنها حتما ستتمتع بما يليق بطراز يحمل شعار النجمة الثلاثية وهو أمر لطالما اعتدنا عليه في السابق.

من أبرز الفروقات بين الجيل الحالي والمقبل من مرسيدس-بنز GLE أن الجيل الجديد سيكون أطول بفارق 8سم، قد يبدو هذا الرقم قليلا لكن النجمة الثلاثية تستطيع استغلال هذا الفارق جيدا لتوفير مساحة أوسع للركاب وأيضا حيز أكبر للأمتعة.

على صعيد المحركات لمرسيدس-بنز GLE لا يوجد أي معلومات مؤكدة بعد عن المحركات الا أنه يمكن التأكيد على أن المحركات الجديدة ستتمتع بأحدث التقنيات فيما يتعلق بتوفير استهلاك الوقود وأداء مميز خاصة أن النجمة الثلاثية تجيد ذلك بسبب خبرتها الطويلة جدا في هذا المجال والتي تعود لعام 1886.

اطلاق جيل جديد من مرسيدس-بنز GLE هو أمر ضروري وخاصة أن الفترة الحالية تشهد اقبالا لا مثيل له على طرازات الدفع الرباعي وبالتي لا بد أن تحافظ النجمة الثلاثية على مكانتها في أي قطاع تنافس به.


Hamzeh Pshouq

قارن