إقرأ المزيد
فورمولا 1 في قطر قريباً
شارك   |

أكد السيد ناصر بن خليفة العطية رئيس الاتحاد القطري للسيارات والدراجات النارية النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي للدراجات – نائب رئيس الإتحاد الدولي للسيارات . أن المبادرات المستمرة لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر تسمو بقطاع الرياضة والرياضيين، خاصة مبادرته الكريمة في دعم وتطوير مشروع “الأمن والسلامة” بدخول دولة قطر في شراكة مع الأمم المتحدة والاتحاد الدولي للسيارات لإنجاز هذا الأمر.

وقال “العطية” في مقابلة خاصة مع وكالة الأنباء القطرية “قنا” إن سمو الأمير هو أول رئيس دولة يبادر في دعم الاتحاد الدولي للسيارات ممثلا في السيد جون تود رئيس الاتحاد، وكذلك هيئة الأمم المتحدة في دعم وتطوير مشروع “الأمن والسلامة”، وذلك لما فيها من أمور إنسانية وحماية للمجتمعات المدنية من الحوادث التي باتت تتسبب في وفاة حوالي مليون و800 ألف شخص سنوياً.

وأضاف  * العطية * أن مبادرة أمير البلاد المفدى ليست بغريبة على دولة قطر ولا على سموه، حيث نلمس منه دائماً المبادرات الطيبة والإنسانية التي تساعد المجتمع على مواجهة التحديات خاصة في الأمور التي تخص حماية حقوق الإنسان، وكذلك المشاريع التي ترتبط بالجوانب الاجتماعية . وأشاد ” العطية ” بالنهج الذي يرسمه سمو الأمير لتطوير الرياضة في البلاد بشكل عام وخاصة مجال دعم الرياضيين المتميزين والمواهب الشابة، مستدلاً على ذلك بلجنة دعم المبادرات والمواهب الشبابية، التي شكلتها مؤخراً وزارة الشباب والرياضة برئاسة سعادة الوزير صلاح بن غانم العلي. ورأى “العطية” أن اتحاد السيارات والدراجات النارية كان أكثر المستفيدين من لجنة دعم المبادرات والمواهب الشبابية، حيث قامت بدعم عدد من الرياضيين الموهوبين في رياضة الراليات وهم : الشيخ حمد بن عيد آل ثاني، وناصر صالح العطية، وعبدالعزيز الكواري، ومحمد المناعي.

وأوضح أن الاتحاد كان في السابق يجد صعوبة في دعم الموهوبين في رياضة المحركات وإرضاء الجميع في وقت واحد، معتبراً أن قيام الدولة بتخصيص الدعم للموهوبين حل هذه الأزمة، كما أنه سيساعد في استمرار فرض الهيمنة القطرية في منطقة الشرق الأوسط سواء من خلال تحقيق الإنجازات أو استضافة أبرز الأحداث الرياضية. وكان سمو أمير البلاد المفدى قد استقبل في مكتبه بالديوان الأميري السيد جون تود رئيس الاتحاد الدولي للسيارات ، وذلك للسلام على سموه بمناسبة زيارته للبلاد للمشاركة في اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد الدولي للسيارات الكونغرس الذي استضافته الدوحة أوائل ديسمبر الماضي2014

وكشف السيد ناصر بن خليفة العطية عن حصوله على موافقة رسمية من القيادة الرشيدة في البلاد على مشروع إنشاء حلبة خاصة بمنافسات الفورمولا-1 مشيراً إلى أن المقترح أن تقام الحلبة في مدينة لوسيل الجديدة من أجل الترويج للمدينة ومنح هذه المنطقة زخماً كبيراً.

كما كشف عن أن هناك رغبة كبيرة بين الطرفين الاتحاد القطري للسيارات والدراجات النارية وشركة الفورمولا1على استضافة الدوحة لإحدى جولات بطولة العالم للفورمولا1، معتبراً أن أجندة الاتحاد القطري للسيارات والدراجات ستشهد خلال الفترة المقبلة متعة جديدة بإضافة مثل هذه النوعية من السباقات المثيرة. وأوضح أنه بناء على دراسة التصاميم والعقود الخاصة بالمشروع، فإن مضمار حلبة الفورمولا -1 العالمي سيري النور باستضافة إحدى جولات البطولة العالمية خلال موسم 2016 أو 2017 على الأكثر.


ريتشي حنين
ريتشي حنين

ريتشي حنين سائق راليات منذ 1998، شارك براليات الدفع الرباعي للطرقات الوعرة، الصحراوية وسباقات التحمل 24 ساعة.
حائزمرتين على المركز الثاني في بطولة لبنان للدفع الرباعي سنة 2002/2003، المركز الثاني في بطولة الإمارات للراليات الصحراوية فئة الأجانب سنة 2004. والمركز الثاني في بطولة سباقات التحمل 24 ساعة كارتنغ في دبي سنة 2009/2011و2013.
شارك ب 44 سباق متنوع، انهى منهم 37 سباق، توج فائزاً 5 مرات وصعد على منصة التتويج 18 مرة.
إختبر القيادة على كافة انواع الطرقات المعبدة، الحصوية، الثلجية، الموحلة وعلى الرمال الصحراوية.
يعشق السيارات والسباقات ويمضي معظم وقت فراغه متابعاً الراليات والسباقات المحلية او العالمية، و يتابع اخبار السيارات الجديدة والمعدلة منها خاصة.


قارن