May 03, 2015

أبوظبي للسباقات رابعاً في سباق سبا 6 ساعات

إحتل فريق أبوظبي-بروتون للسباقات المركز الرابع في سباق سبا-فرانكورشا 6 ساعات ضمن فئة LMGTEAm على متن بورشه 911 RSR رقم 88 التي تناوب على قيادتها كل من النمساوي الطائر كلاوس باخلر، الألماني كريستيان ريد والبطل الإماراتي خالد القبيسي الذي كان يمني النفس في الصعود على منصة تتويج السباق البلجيكي سيما بعد تأهل الفريق للانطلاق من الخط الثاني ضمن فئتهم، إلا أن اصطدام فريق الفيراري بفريق أبوظبي مرتين خلال الربع الأخير من السباق أفقد سيارة البورشه توازنها وحال دون تحقيق الهدف.

وقد نجح فريق أبوظبي خلال التجارب التأهيلية لسباق سبا، ثاني جولات البطولة، في تسجيل معدل زمني ممتاز بلغ 2:21.432 د كان كفيلاً بحجز المركز الثالث للانطلاق باسمهم حيث تمكن باخلر من تسجيل 2:19.610 د في وقت سجل فيه ريد 2:23.255 د.

وفي اليوم التالي، شهد سباق سبا 6 ساعات انطلاقة حماسية جداً ضمن جميع الفئات بحضور 54 ألف متفرج (أي أكثر من جمهور العام الماضي بثمانية آلاف متفرج)، تمكن خلالها كلاوس باخلر من التقدم إلى المركز الثاني بمهارة عالية خلف مقود البورشه متقدما على فريق الكورفيت وملاحقاً فريق الاستون مارتن. إلا أن وقفة الصيانة الأولى خلطت أوراق اللعب ليعود الفريق إلى الحلبة بقيادة كريستيان ريد إلى المركز الثالث ومن ثم إلى المركز الرابع. ومع دخول خالد القبيسي في الفترة الثالثة للقيادة (بعد ثلاث ساعات تقريباً) وجد البطل الإماراتي نفسه في المركز الخامس ضمن فئته.

M15_0707_fine.jpg

نجح القبيسي في استعادة المركز الثالث للفريق، إلا أن اصطدام فريق الفيراري بسيارة فريق أبوظبي مرتين خلال الربع الأخير من السباق أفقد سيارة البورشه توازنها وحال دون تحقيق الهدف. “يمكنني وصف تأديتنا بالجيدة كونها لم تكن ممتازة.” قال القبيسي وأضاف: “بدأنا السباق بشكل رائع ووصلنا إلى المركز الثاني إلا أن أوراق اللعب اختلطت خصوصاً عندما اصطدمت بي سيارة الفيراري في فئة المحترفين مرتين. في المرة الأولى انزلقت بعدما صدمتني من الجهة الخلفية، وفي المرة الثانية اصطدمت بي الفيراري من الجهة الجانبية فتضرر معيار ضبط الإطار الأمامي الأيمن الأمر الذي أفقدنا حوالي الأربع ثوان في اللفة الواحدة.

قررنا متابعة السباق على متن سيارة غير متوازنة و فضلنا أن نفقد أربع ثوان في كل لفة عوضاً عن العودة إلى منطقة الصيانة والتوقف لإصلاح الضرر وفقدان عدة مراكز. ولهذا أعتقد بأن النتيجة جيدة. سنذهب إلى سباق لومان 24 ساعة الشهر القادم بنفس المعنويات العالية وسنحاول إعادة سيناريو العام الماضي والصعود على منصة التتويج إن شاء الله.”

ستنتقل الأجواء الحماسية لبطولة العالم لسباقات التحمل للسيارات إلى فرنسا وتحديداً إلى حلبة لومان الغنية عن التعريف حيث تقام منافسات ثالث جولات البطولة من 13 إلى 14 يونيو “سباق لومان 24 ساعة” الذي سبق للقبيسي وفريق أبوظبي أن صعد على منصة تتويجه في المركز الثاني ضمن فئته.

تجدر الإشارة إلى أن روزنامة بطولة العالم لسباقات التحمل تتألف هذا العام من ثماني جولات أيضاً، إلا أن البطولة ستعرج على حلبة نوربورغرينغ الألمانية العريقة عوضاً عن حلبة ساوباولو البرازيلية. أما الجولات فهي: سيلفرستون 6 ساعات في 12 ابريل، سبا فرانكورشا 6 ساعات في 2 مايو، لومان 24 ساعة في 13 يونيو، نوربورغرينغ 6 ساعات في 30 أغسطس، حلبة أميركا 6 ساعات في 19 سبتمبر، فوجي 6 ساعات في 11 أكتوبر، شانغهاي 6 ساعات في 1 نوفمبر، وختام البطولة على حلبة البحرين الدولية في 21 نوفمبر.
 

أهم المقالات