إقرأ المزيد
أول نظام وسائد هوائية في العالم للحماية من الاصطدامات المتعددة
شارك   |
أول نظام وسائد هوائية في العالم للحماية من الاصطدامات المتعددة

عند حصول حادث سير، تصطدم السيارة في الكثير من الأحيان بأكثر من مركبة واحدة وأكثر من مرة، فتصطدم أيضا بأشياء أخرى كالأشجار أو أعمدة الكهرباء أو مركبات أخرى وغيره. وبالتالي كان لا بد من تطوير أول نظام وسائد هوائية في العالم مخصص للحماية من الاصطدامات المتعددة لتوفير أقصى قدر ممكن من السلامة أثناء القيادة.

ويبدو أن حادث الاصطدامات المتعددة شائع جدا في العالم، وهو غالبا ما يحدث في ثلاثة من كل 10 حوادث سير، وفقا لبيانات الهيئة الوطنية لسلامة المرور على الطرق السريعة في الولايات المتحدة. فيما أوردت البيانات أيضا أن 30 بالمئة من 56,000 حادث سير وقعت بين العامين 2000 و2012 في منطقة الولايات الشمالية، انطوت على اصطدامات متعددة.

وما لبث أن جاءت تكنولوجيا هيونداي المتطورة كرد سريع على الأرقام المذكورة أعلاه. إذ أعلنت هيونداي موتور عن تطوير أول نظام وسائد هوائية في العالم مخصص للحماية من الاصطدامات المتعددة. ومن شأن الابتكار الجديد، المنتظر طرحه على نطاق تجاري في المستقبل، تحسين أداء الوسائد الهوائية في حوادث السير التي تشهد اصطدامات متعددة.

أول نظام وسائد هوائية في العالم للحماية من الاصطدامات المتعددة

نظام وسائد هوائية للحماية من الاصطدامات المتعددة

ليس من الغريب القول إن أنظمة الوسائد الهوائية الحالية لا تتيح حماية من الاصطدامات المتتابعة والمتعددة خلال حادث ما، عندما يكون تأثير الاصطدام الأول غير كافٍ لفتح الوسائد. ومع ذلك، يسمح أول نظام وسائد هوائية في العالم خاص بالحماية من الاصطدامات المتعددة بفتح الأكياس الهوائية بطريقة فعالة على إثر اصطدام لاحق يلي الأول، وذلك عن طريق إجراء معايرة لوضعيات كل من السيارة والركاب.

وفي التفاصيل، تتحسّس تقنية هيونداي الجديدة وضعية الركاب في المقصورة بعد الاصطدام الأول، إذ قد تختلّ فاعلية تقنية السلامة الحالية فتعجز الوسائد الهوائية عن حماية الركاب عندما تتغير وضعياتهم جرّاء الاصطدام، لذلك تمّ تصميم نظام وسائد هوائية خاص بالحماية من الاصطدامات المتعددة لفتح الوسائد بشكل أسرع عندما تعجز أنظمة السلامة الأولية عن العمل بفاعلية، ما يرفع مستوى الأمان عندما يكون السائقون والركاب أكثر عُرضة للخطر.

أول نظام وسائد هوائية في العالم للحماية من الاصطدامات المتعددة

ويجري تمكين نظام وسائد هوائية من هيونداي من الاستجابة بسرعة أثناء الاصطدام التالي عبر إجراء معايرة جديدة لكثافة الاصطدام المطلوبة لفتح الوسائد، ما يحسّن مستويات سلامة الركاب خلال الاصطدامات المتعددة.

وقد أجرت هيونداي موتور تحليلات على سيناريوهات الاصطدام المتعدد بطرق مشتركة بين أطراف عدة لتحسين أداء الوسائد الهوائية ودقتها أثناء الاصطدام المتعدد. ومن المقرّر أن تقوم مجموعة هيونداي موتور بتطبيق النظام الجديد في مركبات هيونداي في المستقبل.


روبير الجميّل
روبير الجميّل
صحافي ومُعد برامج تلفزيونية ومتخصص أكاديمي بمواقع التواصل الإجتماعي، يهوى عالم السيارات والمحركات من جهة، ويهتم ايضا بالمواضيع السياسية والإجتماعية والبيئية من جهة اخرى. يعشق الجنون والتهور ويحب الحياة. للتواصل معه على موقع عالم السيارات: robert@alamalsayarat.com تويتر: @Robertgemayel

قارن