إقرأ المزيد
عادات سيئة مؤذية للسيارات تقوم بها النساء
شارك   |

غالبا ما تكون النساء أكثر حذرا ودقة من الرجال، ولكن هذا ليس هو الحال عادة عندما يتعلق الأمر بالعناية بالسيارات وبصيانتها. وفي ما يلي 4 عادات سيئة مؤذية للسيارات تقوم بها النساء وقد تؤدي إلى التقصير من العمر المتوقع للسيارة:

 

1. نسيان فرملة اليد أو الكبح المفاجئ

يمكن تصنيف السائقات الإناث إلى فئتين: المجموعة الأولى هي بطيئة للغاية وسائقات حذرات، في حين أن الثانية هي من السائقات المتهورات في القيادة لحدود الخطر وغائبات ذهنيا عند القيادة.

في كثير من الأحيان، تواجه النساء المزيد من المشاكل لحلها أكثر من الرجال، لذلك فغالباً ما ترى على الطرقات سائقات مشتتات الذهن أكثر مما ترى رجالاً غير مركزين على عملية القيادة.

لسنا هنا خبراء في الإحصاءات ولكن هذا الأمر قد يكون له تفسير بسيط جداً للسبب في أنه لدى المرأة ميل أكبر نحو الكبح المفاجئ. هذا الأمر هو من العادات المضرة جداً بالسيارة، لأنه يمكن أن يفسد رمح القيادة، والحد من قدرة الإطارات على الجر وعلى استمرارية عمل الفرامل، وكذلك يؤثر على نظام موازنة العجلات.

وفي حالات أخرى، تميل العديد من السائقات أيضا إلى نسيان إزالة فرامل اليد عند بدء تشغيل السيارة، مما قد يؤدي إلى حريق صغير في منصات الفرامل.

 

2. نسيان تغيير زيت المحرك

زيوت التشحيم هي واحدة من الأمور التي لا غنى عنها للمحرك، ودورها هو تبريد هذا المحرك والحد من الاحتكاك وهي مضادة لتآكل مكوناته. ومع ذلك، فيبدو أن النساء ينسين هذا الأمر دائما، وتقمن بتغيير الزيت فقط على أساس غير منتظم مرة واحدة كل بضع سنوات.

 

3. القيادة على الإطارات المسطحة

النساء كائنات متطورة ومميزة في الكثير من الأشياء، لكن الأمر قد يستثنى منه قيادتهن لسياراتهن في حين أن إطاراتها مسطحة أو ناقصة الهواء أو منخفضة ضغط الهواء. في الواقع، القيادة على إطارات مسطحة أمر يقصر بشكل شديد من حياة الإطارات، وأحيانا حتى يدمر الإطارات تماما ويضع سائقة السيارة في خطر كبير على الطرقات.

وبالإضافة إلى ذلك، فإن العديد من النساء السائقات قد لا تكن حتى على بينة من قاعدة أن الإطارات يجب أن يتم إستبدالها كلما مشت السيارة لعدد معين من الكيلومترات وفقاُ لنوع الإطارات ونوع السيارة والمسافة الموصى بها من الشركة المصنعة.

 

4. نسيان تنظيف السيارة من الداخل

تهتم النساء جدا بنظافة منازلهن وأسرهن. ولكن مع سياراتهن فإن الأمور قد تكون مختلفة بعض الشيء. وكثير من السائقات في كثير من الأحيان لسن حذرات عندما يتعلق الأمر بالحفاظ على سياراتهن نظيفة ونادرا ما يفكرن في إعطاء سياراتهن مساحة إهتمام بغسلها وتنظيفها. حتى أن أكثر النساء ترغبن في الحفاظ على أكوام من الملابس أو تناول وجبات خفيفة في السيارة، وكلاهما يمكن أن يجعلا السيارة من الداخل تبدو وكأنها منطقة قد تعرضت لكارثة.

المصدر: Philkotse


Sami Hamad
Sami Hamad

قارن