إقرأ المزيد
منصة إلكترونية مبتكرة للمرة الأولى في سيارات جنرال موتورز!
شارك   |
منصة إلكترونية مبتكرة للمرة الأولى في سيارات جنرال موتورز

في إطار الرؤية المستقبلية لشركة جنرال موتورز الرامية إلى بناء عالم خال من الحوادث والانبعاثات والازدحام على الطرقات، أطلقت الشركة مؤخرا أول منصة إلكترونية ورقمية مبتكرة جديدة كليا سيتم توفيرها في سيارات الجيل القادم من المركبات الكهربائية.

إذ ترى الشركة أنه في ظل التطورات التي ستشدها صناعة السيارات على مدى 5-10 سنوات القادمة، سيكون من الضروري الاعتماد بشكل أكبر على تكنولوجيا السيارات أي تقنيات النطاق الكهربائي الترددي العريض والاتصال بهدف ضمان سلاسة أداء هذه المزايا التي تشمل أنظمة الدفع الكهربائي وأنظمة السلامة الفعالة ونظام المعلومات والترفيه المتطور ومزايا الاتصال ونظام السوبر كروز المتطور للقيادة الذاتية على الطرقات.

منصة إلكترونية مبتكرة للمرة الأولى في سيارات جنرال موتورز

وتخطط شركة جنرال موتورز لبدء عمليات إنتاج المنصة الإلكترونية، التي تم الكشف عنها مؤخرا في سيارات كاديلاك CT5 2020 سيدان الجديدة، في وقت لاحق من هذا العام وتعميمها على معظم سيارات جنرال موتورز بحلول عام 2023.

كيفية عمل أول منصة إلكترونية من GM؟

تعمل أول منصة إلكترونية للشركة من خلال تقنية تمد النظام الإلكتروني بالطاقة الكفيلة لتمكينه من التعامل مع 4.5 تيرابايت من البيانات المعالجة كل ساعة، بزيادة تبلغ خمسة أضعاف قدرة النظام الكهربائي الحالي في جنرال موتورز.

كما يسمح نظام التشغيل من خلال سعته العالية بتحديث البرامج المماثلة للهواتف الذكية وترقية وظائفه باستمرار طوال العمر الإنتاجي للمركبة، حيث يوفر خاصية اتصال أسرع داخل أجهزة المركبة ومع المصادر الخارجية، كذلك بفضل سرعات اتصال الإيثرنت التي تتنوع بين 100 ميغابايت في الثانية، و1 جيجابايت في الثانية و10 جيجابايت في الثانية.

وفي السياق نفسه، شدد مارك ريوس، رئيس جنرال موتورز، على “الدور الكبير للبرامج التقنية وأهميتها للمركبات حاليا وعلى مدى السنوات القادمة. فمنصتنا الإلكترونية الجديدة وجميع التقنيات المحتملة اللاحقة تشكّل بلا شك أساساً صلباً لجميع ابتكاراتنا في المستقبل على امتداد مجموعة واسعة من التطورات التكنولوجية بما في ذلك السيارات الكهربائية وذاتية القيادة”.

منصة إلكترونية مبتكرة للمرة الأولى في سيارات جنرال موتورز

مشكلة الأمن الإلكتروني!

يُعدّ الأمن الإلكتروني أحد مرتكزات النظام الجديد الذي تضم عناصره الداخلية خصائص حماية إضافية للأجهزة والبرمجيات في خطوة تعكس النظرة الاستشرافية التي تتبناها الشركة في هذا المجال.

فمن المعروف ان جنرال موتورز هي من أوائل شركات صناعة السيارات التي بادرت إلى تأسيس منظومة عالمية متكاملة لحماية أمن منتجاتها من التهديدات الإلكترونية يديرها مجموعة من الخبراء العاملين في الشركة الذين يركزون على تطوير سبل للحماية من المخاطر المحتملة الناشئة عن الدخول بدون تصريح أو إذن على بيانات المركبات والعملاء.

كما أن الشركة قد قامت منذ سنوات بتشغيل برنامج خاص بالكشف عن الثغرات الأمنية من خلال التعاون الوثيق مع الخبراء والمختصين في هذا المجال. وقد تطور البرنامج ليصبح برنامجاً للمكافآت الأمنية يواصل إلى اليوم تعزيز جهود الشركة في مجال الأمن الإلكتروني.

في سياق متصل، تترأس جنرال موتورز مركز مشاركة وتحليل معلومات صناعة السيارات (Auto-ISAC) حيث يضم المركز مجموعة من شركاء القطاعين العام والخاص الذين يتشاركون ويحللون معلومات مخاطر الأمن الإلكتروني التي تهدد قطاع صناعة السيارات.


روبير الجميّل
روبير الجميّل
صحافي ومُعد برامج تلفزيونية ومتخصص أكاديمي بمواقع التواصل الإجتماعي، يهوى عالم السيارات والمحركات من جهة، ويهتم ايضا بالمواضيع السياسية والإجتماعية والبيئية من جهة اخرى. يعشق الجنون والتهور ويحب الحياة. للتواصل معه على موقع عالم السيارات: robert@alamalsayarat.com تويتر: @Robertgemayel

قارن