إقرأ المزيد
تقنية ARB المستحدثة للتحكم بالجر: ما هي؟ وكيف تعمل؟
شارك   |
تقنية ARB المستحدثة للتحكم بالجر ما هي؟ وكيف تعمل؟

من أبرز المزايا العديدة التي تزخر بها أول سيارة من بي ام دبليو الفئة الثانية Gran Coupe نذكر تقنية ARB للتحكم بالجر المستحدثة، وتعني الحد من انزلاق العجلات قرب المشغل “near-actuator contiguous wheel slip limitation”.

تقنية ARB المتطورة للتحكم بالجر باتت معروفة في طراز بي ام دبليو i3s حيث تعتمد تكنولوجيا السيارات هذه على جهاز التحكم في الانزلاق الموجود مباشرة في وحدة التحكم في المحرك بدلا من نظام التحكم الالكتروني بالثبات الالكتروني DSC، يعني بشكل أبسط، قابلية التخلص من المسارات الطويلة لنقل الإشارات.

وبذلك باتت تصل المعلومات بسرعة أكبر من ذي قبل بثلاث مرات، في حين أن بإمكان السائق ملاحظة الفارق من خلال أداء السيارة عبر تتبع حركة انزلاق العجلات التي أصبحت تحت السيطرة أيضا بما يزيد على عشرة أضعاف من السابق.

كما أنه من البديهي أن تتعاون هذه التقنية المبتكرة للتحكم في الجر مع ميزة التحكم في الأداء القياسية من بي ام دبليو والمعروفة بتقنية التوزيع العكسي، وذلك بهدف تقديم تجربة قيادة مباشرة سواء بالنسبة للدفع بالعجلات الأمامية، أو نظام BMW xDrive الذكي للدفع الرباعي في سيارة BMW M235i xDrive.

تقنية ARB المستحدثة للتحكم بالجر

وتجدر الإشارة إلى أنه تم تزويد طراز بي ام دبليو الفئة الثانية Gran Coupe الرياضي الجديد بأقوى محرك رباعي الأسطوانات في مجموعة  BMW Group، قادر على إنتاج قوة 306 أحصنة (225 كيلو واط). فيما يتضمن التصميم القياسي نظام التروس التفاضلية الميكانيكية محدودة الانزلاق Torsen الذي يمنح السيارة ميزة رياضية أكثر من خلال إحداث تأثير القفل بين العجلات الأمامية.

إذ تحتاج شركة بي ام دبليو دائما إلى تطوير تقنيات جديدة متعددة حتى تتمكن من تلبية متطلبات العملاء والمتطلبات التنظيمية في جميع أنحاء العالم، والتي غالبًا ما تكون مختلفة حسب السوق. وهذا يعني أن مجموعة BMW ستستمر في تحسين محركات الاحتراق، مع العمل في الوقت ذاته على تطوير استراتيجية التنقل الكهربائي فيما يتعلق بالمركبات التي تعمل بالبطارية والكهربائية الهجينة المزودة بقابس كهربائي، والاستثمار في تقنيات جديدة مثل المحركات التي تعمل بخلايا الوقود.

وبذلك تسير مجموعة BMW على المسار الصحيح بعد مرور 3 أعوام على انطلاق استراتيجية NUMBER ONE> NEXT، إذ أضحت المجموعة تتمتع بمكانة راسخة باعتبارها أحد أفضل مزودي التنقل الإلكتروني في العالم. بحيث تعد مجموعة BMW اليوم رائدة في السوق العالمية مع امتلاكها أكبر مجموعة من السيارات الكهربائية وأكبر حصة سوقية بين المنافسين التقليديين في فئات السيارات الفارهة.


روبير الجميّل
روبير الجميّل
صحافي ومُعد برامج تلفزيونية ومتخصص أكاديمي بمواقع التواصل الإجتماعي، يهوى عالم السيارات والمحركات من جهة، ويهتم ايضا بالمواضيع السياسية والإجتماعية والبيئية من جهة اخرى. يعشق الجنون والتهور ويحب الحياة. للتواصل معه على موقع عالم السيارات: robert@alamalsayarat.com تويتر: @Robertgemayel

قارن