إقرأ المزيد
أحدث التقنيات التكنولوجية في السيارات الجديدة
شارك   |
أحدث التقنيات التكنولوجية في السيارات الجديدة

السيارات هذه الأيام أكثر من يستفيد من الطفرات التكنولوجية والعلم المتقدم، ولم تتوان شركات تصنيع السيارات عن استغلال هذه الطفرة في تطوير سياراتها من أجل تقديم أداء ميكانيكي أفضل، إضافة إلى أحدث التقنيات التكنولوجية خصوصا فيما يتعلق بمسائل الأمان والسلامة والقيادة الذاتية وغير ذلك من تكنولوجيا السيارات التي يبدو أنها سوف تحكم مستقبل عالم السيارات.

نستعرض فيما يلي عددا من الأنظمة التكنولوجية الجديدة والتقنيات التي قد لا تسمعون عنها كثيرا.

أحدث التقنيات التكنولوجية في السيارات الجديدة

 

1 – نظام الطاقة الكهربائية التوجيهية

باتت السيارات ذاتية القيادة الشغل الشاغل حاليا لكل شركات صناعة السيارات والموردين الكبار، فهم يتحضرون بشغف لبدء تطبيق تكنولوجيا المستقبل على أرض الواقع. ويبدو أن الشركات المتخصصة في إطار النقل العام خصوصا تجد صعوبة في مواكبة العمل على تطوير تكنولوجيا القيادة المستقلة خصوصا في نظام الطاقة الكهربائية التوجيهية للمركبات.

أهم ما في الأمر أنه إذا كان مقدرا في يوم من الأيام لهذه المركبات أن تصل إلى صالات العرض للبيع التجاري، فعليها أن تكون آمنة تماما بالدرجة الأولى. ويبدأ الأمان هنا من تكنولوجيا التحكم التلقائي بمقود القيادة والذي يمكن أن يرتبط مستقبلا بتطبيقات هاتفية خاصة.

المزيد من التفاصيل عن نظام الطاقة الكهربائية التوجيهية عبر الرابط.

 

2 – تقنية V2X

فورة تكنولوجية يشهدها قطاع عالم السيارات حول العالم حيث تحاول جميع الشركات المصنعة اللحاق بها. لقد سمعنا من قبل عن تطوير أنظمة V2V لتواصل السيارات بين بعضها البعض، لنشهد لاحقا على تطوير نظام V2I لتواصل السيارة مع البنى التحتية المحيطة بها، ولكن يبدو أن التقدم التكنولوجي السريع سيذهب بنا إلى مستقبل جديد مع تطوير تقنية V2X لتواصل السيارة مع كل شيء في محيطها.

الهدف الرئيسي لأي حل مستند على تقنية V2X هو رفع درجات السلامة. بحيث تسمح تقنية V2X للمركبات بالتواصل مع بعضها البعض أولا، ومع مستخدمي الطريق ثانيا، إضافة إلى التواصل مع كافة مكونات البنية التحتية للطرق ثالثا، ما يعزز السلامة العامة ويتيح تنقلا سلسا ويسيرا.

المزيد من التفصيل عن تقنية V2X للاتصال بين السيارات عبر الرابط.

 

3- نظام الكشف عن المشاة والدراجات

نعلم أنه يتم تزويد السيارات الحديثة بالعديد من أجهزة الاستشعار والرادارات والكاميرات الصغيرة للحصول على صورة أفضل لمحيط السيارة أثناء ركنها أو السير بها على الطرقات، وذلك بهدف التحرك السريع عند إمكان حصول أي حادث. ولكن ما هو تحديدا نظام الكشف عن المشاة والدراجات ؟

التكنولوجيا الأكثر انتشارا اليوم والمرتبطة بهذه الأجهزة الاستشعارية تركز في أغلب الأحيان على مهمة واحدة تتمثل في مراقبة موقع وسرعة الأجسام الكبيرة الصلبة التي تظهر أمام السيارة، أي اقترابها من مركبات أخرى أو شاحنات أو كرسي متحرك أو عربة أطفال أو غيره. بعد تطبيق هذا النظام، تبين أنه يواجه مشكلة في رصد الأجسام الصغيرة أو المتحركة بسرعة.

وفي سبيل البحث عن حل جذري لتأمين سلامة السائق من جهة ومحيط السيارة من جهة أخرى، تم اختراع وتنفيذ نظام الكشف عن المشاة والدراجات المصمم خصيصا لتتبع الأجسام المتحركة الأصغر حجما التي تظهر فجأة في مسار سير السيارة.

 

4 – الشحن اللاسلكي

أصبح الشحن اللاسلكي أمرا شائعا في عالم الهواتف الذكية، فهل يمكن نقل هذه التقنية إلى السيارات الكهربائية؟

 تعكف شركة بي ام دبليو في الآونة الأخيرة على نقل تقنية الشحن اللاسلكي للسيارات ، حيث تهدف لإنتاج نظام شحن استقرائي من المتوقّع ظهوره في تموز (يوليو) المقبل.

المزيد من التفاصيل عن علاقة بي ام دبليو بالشحن اللاسلكي للسيارات عبر الرابط.

 

5 – تطور أجهزة الاستماع والترفيه

من ضمن ما يتم تطويره في السيارة يتم أخذ الإعتبار تطوير نظام الترفيه في السيارة لما له من أهمية.

والمعلوم أن التطور الحاصل في صناعة السيارات لا يستهان به حيث أنه بات يعرف ما يسمى بالسيارات الذكية التي نسنطيع قراءة شواخص المرور حتى أن السيارات ذات السعر المعقول والمزودة بالمحركات الهجينة باتت تتوفر بهذه الميزات أيضا.

من ضمن التطورات الحاصلة أيضا هو التطور في المقصورة الداخلية والذي يمكن متابعته عبر هذا الرابط.


روبير الجميّل
روبير الجميّل
صحافي ومُعد برامج تلفزيونية ومتخصص أكاديمي بمواقع التواصل الإجتماعي، يهوى عالم السيارات والمحركات من جهة، ويهتم ايضا بالمواضيع السياسية والإجتماعية والبيئية من جهة اخرى. يعشق الجنون والتهور ويحب الحياة. للتواصل معه على موقع عالم السيارات: robert@alamalsayarat.com تويتر: @Robertgemayel

قارن