February 18, 2021

ما هو سرّ تفرد طرازات Z؟ كبير الأخصائيين هيروشي تامورا يجيب

جذبت سيارة Fairlady Z الشهيرة منذ عام 1969 عشاق السيارات الرياضية حول العالم وحافظت باستمرار على هويتها كالسيارة الرياضية اليابانية النموذجية فيما جرى طرح نسخ عدة من هذا الطراز عبر السنوات. فما سرّ نجاحها؟ وما الذي جعل هذا الطراز مميزاً جداً على مر السنين؟

لمعرفة الجواب، سألنا موظفي نيسان عما يميز برأيهم Z وما الذي يجعلهم من هواة هذا الطراز.

نيسان Z

يطلق هذه السلسلة الاستكشافية هيروشي تامورا، كبير أخصائيي منتجات Z Proto وZ التالية. بعد تخرجه من الجامعة، انضم تامورا إلى شركة نيسان في أبريل 1984 حيث عمل خلال سنواته الأولى كمهندس وتولى مناصب في فرع مبيعات Autech اليابان وNissan Prince Kanagawa.

وعُيّن في فبراير 2006 لأول مرة ككبير أخصائيي منتجات ضمن قسم التخطيط للمنتجات وأصبح في أبريل 2012 كبير أخصائيي منتجات GT-R و370Z حيث خاض تحدي عدم الاكتفاء بتلبية توقعات محبي الطرازين الأسطوريين لا بل السعي إلى تجاوزها.

ما هي أسباب تفرّد طرازات Z؟

تامورا: Z بالنسبة إليّ هي جوهر نيسان. من خلالها ينشأ تواصل بين السيارة والسائق بعقله وجسده وروحه، من أجل توفير متعة قيادة مطلقة. إنها ملتقى السائق بالآلة ووسيلة اندماجهما معاً وتشكّل رابط بينهما. تمتاز Z بتصميمها اللافت الذي يجذبك أولاً ويجعلك راغباً في إنشاء رابط دائم معها، وهذا يقتصر على Z.

نيسان Z

تتكلم عن العقل والجسد والروح. هلا تشرح لنا كيف تنشئ Z وحدها هذا الرابط؟

تامورا: تتمتع العديد من السيارات بأداء ديناميكي جيد ولكن Z تسهّل الاستمتاع بهذا الأداء لأنها توجِد رابطاً عاطفياً بينها والسائق. تتجاوب Z مثل شريك الرقص المناسب مع حركات السائق بحيث تنشئ بينهما رابط عميق.

ويقوم تفرّد Z على الاستمتاع بالحياة والاحتفال بها على طريقتك الخاصة، سواء أكنت من النوع الذي يفضل القيادة وحده على الطرقات الصعبة أو أن يكون جزءاً من مجتمع عالمي من عشاق Z.

نيسان Z

ما هو دور Z في مجموعة طرازات نيسان؟

تامورا: كما ذكرت، Z هي جوهر نيسان وتكتسب أهمية خاصة حالياً مع خوض نيسان مسيرة التحوّل Nissan NEXT. تضفي Z حماساً إلى كل منتج في المجموعة، وبدوره يثير هذا المنتج حماسنا جميعاً نحن العاملين في الشركة، بمن في ذلك العملاء والموظفين والمعجبين. إنها سيارة يعرفها الناس ويتذكرونها. تتمتع Z بتوازن لافت بين القوة والتصميم ويمكن التعرف عليها فوراً على أنها سيارة من نيسان. كما أنها في متناول العديد من الشراة المحتملين، وهو أمر بالغ الأهمية. إنها سيارة أحلام يمكن أن يستمتع بها الكثيرون.

لقد عززت Z شغفنا بالابتكار وتخطّي المعايير السائدة عبر الأجيال. الشغف والابتكار والتحدي. تحدد هذه الكلمات الثلاث طرازات Z وتبقى أساسية في هوية الشركة، مما يجعلها مؤثرة الى حد كبير في ثقافة وشخصية نيسان.

لمَ تتمتع Z برأيك بقاعدة معجبين كبيرة ولا تزال رائجة منذ أكثر من 50 عاماً؟

تامورا: تعتبر Z خالدة بفضل أسلوبها وسهولة الوصول إليها. ملايين الأشخاص يجمعهم رابط خاص بالسيارة. اسأل أصدقاءك أو عائلتك عن Z ولن تلقى سوى ابتسامات وردود إيجابية. هذا ما يحافظ على رواج Z التي تستمر في التألّق.

هل هذا نهجك في هندسة Z الجديدة؟

تامورا: وظيفتي ككبير أخصائيي المنتجات أن أكون صوت العميل. يعدّ طرح طراز جديد منZ  مهمة صعبة للفريق بأكمله لأن كثيرين يحبون Z لأسباب مختلفة، مثل مظهرها أو أدائها أو حتى الذكريات الإيجابية التي ربما اكتسبوها مع الأجيال السابقة منها. يجب أن نأخذ بعين الاعتبار احتياجات العميل وسعادته أولاً لكن من المفيد أنني أحببت سيارات Z منذ البداية وقد امتلكتها على مر السنين. أعرف ما تعنيه Z بالنسبة إلي وبالتالي أعرف ما تعنيه للعميل. لطالما كان هدفي من Z  توفير التوازن بين الأسلوب والقوة والتكنولوجيا والتي يمكن للعميل الوصول إليها جميعاً بسهولة. يتعين على Z أن تتحرك بشكل مناسب وأن تبدو مناسبة وأن تكون سيارة ترسم ابتسامة على وجه العميل.

ما هو تاريخك مع Z؟ هل عشت معها ذكريات أو تجارب مميزة؟

تامورا: أنا من عشاق نيسان منذ أن كنت طفلاً. كنت من محبي سيارتين رئيسيتين في شبابي: GT-R وZ. أردت آنذاك أن أكون جزءاً من مستقبل نيسان وسياراتها الرياضية. أتذكر قوة GT-R وأداءها في السباقات وأتذكر المظهر الجميل لسيارة Fairlady Z. لقد غيرت هذه السيارات حياتي. لدي الكثير من الذكريات السعيدة المتعلقة بامتلاك وقيادة Z و GT-R، ومجرّد التفكير في أنني مسؤول حالياً عن صنعها يجعلني عاجزاً عن الكلام. سيكون عليّ تأليف كتاب عن هذا الأمر يوماً ما.

أيّ طراز من Z امتلكت؟

تامورا: كانت الأولى سيارة 240ZG “G-nose”  والتي اشتريتها مستعملة. وبالطبع، بدأت على الفور بتعديلها لتمنحني أعلى مستوى من الأداء، وهو أمر ما زلت أفعله اليوم. أحببت مظهر 240ZG التي بدت لي وكأنها قطار سريع. كان لها هيكل ديناميكي انسيابي أنيق جداً يبدو أنه يخترق الهواء. تفاجأت لطرح شركة سيارات يابانية مثل هذا التصميم. كانت سيارة منخفضة وعريضة ومقدمتها طويلة ولها سطح خلفي قصير ورفارف بارزة.

أما سيارة Z الأخرى فكانتZ31  المزودة بشاحن تربيني والتي قمت أيضاً بتعديلها. كان تعديل السيارات رائجاً في ذلك الوقت وكانت تتوفر قطع الغيار بأسعار قريبة إلى المتناول. تعلمت كيفية تعديل سياراتي من خلال الكثير من التجارب والأخطاء، وكذلك الانتباه إلى التفاصيل مثل نظام التبريد ونظام الفرامل وغير ذلك. تعلمت بعض الدروس بالطريقة الصعبة لكن في النهاية، بدت السيارة جميلة جداً.

نيسان Z

ما أكثر ما تتطلّع إليه في Z التالية؟

تامورا: أريد أن يقود الناس سيارة Z التالية ويشعروا بأنهم اكتشفوا شريكاً جديداً للرقص. أريد من العملاء أن يبتسموا ويستمتعوا بالسيارة ويستمروا في نشر حلم Z. ستكون Z القادمة سيارة تحافظ على جوهر سيارة نيسان الرياضية وآمل أن تساهم في توفير ذكريات جديدة وسعيدة لعائلة نيسان ولمحبي السيارة وعشاق طرازات Z في كل مكان.

Nissan Z Proto / نيسان زد تعود من جديد

 

أهم المقالات