December 23, 2020

بي إم دبليو جينا Light Visionary.. سيارة المفهوم المذهلة هل تدخل الإنتاج؟

كشفت بي إم دبليو، في عام 2008، عن سيارة مفهوم بدأ العمل عليها منذ عام 2001، لا تشبه أي شيء رأيناه من قبل تسمى جينا.

قد يبدو نموذج جينا Light Visionary Model، في الصور المرفقة بالمقال، للوهلة الأولى وكأنه مفهوم سيارة رودستر عادي، ولكنه مختلف جذرياً.

وهو يحتوي على مادة نسيجية شديدة التحمل ومقاومة للماء وقابلة للتوسع، ممتدة عبر هيكل معدني بدلاً من السبائك المعدنية التقليدية، وغطاء المحرك، والسقف، وغطاء الصندوق الخلفي، والسطح الخلفي.

بي إم دبليو جينا

أتاح هذا النسيج للسيارة أن تتمتع بجلد خاص مرن، مما وفرإمكانيات تصميم جديدة كبيرة. لكن بي إم دبليو لم تشرع حتى الآن في خطط الإنتاج، وهذا يمكن أن يتغير قريبا.

وفقًا لإيداع براءات اختراع للمنظمة العالمية للملكية الفكرية (WIPO)، تم الكشف عنه في منتدى بي إم دبليو i4 ، فإن شركة صناعة السيارات الألمانية تعلم على تقنية جديدة تسمح لغطاء السيارة بتغيير شكله، من كونه مسطحاً إلى وجود شق أو نتوء بيضوي في المنتصف.

بي إم دبليو جينا

يبدو أن الصور المضمنة في براءة الاختراع تشير أيضًا إلى أن غطاء المحرك يمكن أن يغير شكله في مواقف مختلفة متعلقة بالديناميكية الهوائية، مثل إذا زادت السرعة من غطاء المحرك يمكن أن يغير شكله وفقًا لذلك.

يتم التحكم في شكل الإطار بواسطة مشغلات كهربائية وهيدروليكية، على سبيل المثال ، يكون الكشف عن المصابيح الأمامية عندما تقوم المحركات الصغيرة بسحب القماش للخلف بطريقة تشبه حركة الجفن.

ليس هناك ما يضمن أن هذه التكنولوجيا ستدخل على الإنتاج، لكن تسجيل براءة الاختراع يثبت أن بي إم دبليو حققت تقدمًا كبيراً.

وفي حال تم التخطيط للإنتاج، فإننا نتوقع استخدامه أولاً في رياضة السيارات، أو النماذج الأخرى التي تركز على حلبات السباق.

لسوء الحظ، لا تقدم براءة الاختراع تفاصيل في هذا الصدد، لذلك لا يمكننا إلا التكهن في هذا الوقت.

بي إم دبليو جينا

ومع ذلك، من غير المتوقع أن تحتوي أي مركبة إنتاجية أو رياضية محتملة، على جلد نسيج مفهوم GINA يغطي الجسم بالكامل.

بي إم دبليو جينا

بي إم دبليو جينا

أهم المقالات