إقرأ المزيد
سائق محترف يقارن تسلا موديل 3 بسيارة بي ام دبليو M3
شارك   |

تسلا موديل 3 واحدة من السيارات الكهربائية الأكثر إنتظاراً منذ فترة طويلة وهي فترة أبعد مما يمكن لنا أن نتذكر بداياتها. و مع مجموعة تم تأكيدها من 310 ميل أي حوالي 500 كلم وبسعر يبدأ من 35000 دولار أميركي قبل الحوافز، فإنه يمكن لهذه السيارة حقا أن تكون خيارا منافساً لسيارات البنزين والديزل.

مع ذلك، وحتى الآن لم يكن لدينا أي معلومات حول الطريقة التي تتم فيها قيادتها. إلا أن سائق محترف لبي أم دبليو تمكن من الحصول على فرصة للجلوس وراء عجلة القيادة في سيارة تسلا موديل 3 وكان بعد تجربته إياها لديه أشياء جيدة لكي يقولها عن سيارة السيدان هذه.

المنشور الطويل، إذا كان بإمكاننا أن نسميه كذلك، قد تم نشره على موقع نادي بي أم دبليو الأميركي، وفي حين أنه لا يحتوي على الكثير من المعلومات، إلا إنه يوفر بعض التفاصيل المثيرة.

مكان مفاح تشغيل المصابيح، على سبيل المثال، ليس موجوداً على ساق أو مقبض كما هو الحال في السيارات العادية، ولكن يتم الوصول إليه من خلال قائمة على شاشة مركزية ضخمة. هذا الأمر قد يبدو أنه سيكون أمراً مزعجا بشكل لا يصدق إلا أن الأمر ليس بهذه الصعوبة فعلاً.

مفتاح تشغيل إشارات التحذير تم وضعه حتى في مكان أكثر غرابة. فبالنسبة لغالبية السيارات، هو الزر الذي يقع في مكان ما على لوحة القيادة، وعادة في منطقة يسهل الوصول إليه بسهولة. هذا ليس هو الحال بالنسبة لسيارة تسلا موديل 3 ، فعلى الرغم من ذلك، مفتاح إشارات التحذير يمكن العثور عليه في لوحة علوية بجوار مرآة الرؤية الخلفية. مرة أخرى، فقد لا يكون ذلك من أفضل الأفكار.

هذه هي الخلافات الصغيرة التي لا توفر أي معلومات عن السيارة نفسها. ولكن كاتب المنشور تمكن من قيادة النموذج 3 بطريقة حماسية كشفت عن الجانب الرياضي لهذه السيارة الرائعة.

وفي هذا الإطار قال أنه و”على الرغم من عدم جلوسه لوقت طويل في داخل السيارة، إلا أنها قد فعلت ما سألت بكل سهولة. فهي سيارة تتميز بأنها تواصلية، ومع ذلك فهي سيارة محايدة بشكل مدهش، وهذا على الرغم من أنني لم أكن قادراً على معرفة كيفية السيطرة على نظام التحكم بالإستقرار. إلا أن نظام التوجيه، ونظام الفرملة، والتوازن كانت على قدر ما كنت أتوقع في سيارة سيدان رياضية الأمر الذي يشبه إلى حد ما E46 M3″.

ومقارنة هذه السيارة، أو أي سيارة أخرى، بسيارة بي أم دبليو E46 M3 يدخل عادة في إطار الثناء. لكن, وبالنسبة لأولئك الذين نسوا واحدة من أنقى سيارات M3 من بي أم دبليو, فإن هذا الفيديو من شأنه أن ينشط ذاكرتهم.

وعلى الرغم من كونه من معجبي بي أم دبليو, فقد تمكن المنشور على موقع نادي بي أم دبليو في أميركا BMWCCA من أن يعجب بشكل واضح بسيارة تسلا موديل3.

وهو قد أشار إلى ذلك بالقول بأن “هذه السيارة هي عبارة عن سيارة قامت فعلاً بتغيير قوانين اللعبة. وسوف تكون قابلة للتحقيق نسبيا بالمقارنة مع سابقاتها، حتى أنها كانت قادرة على تلبية الميل نحو التحيز في القيادة لرجل هو من المدرسة القديمة لعشاق بي أم دبليو”

وقال: “أنا لم أكن في الحقيقة أنوي أن أحب الموديل 3 من تسلا، ولكنني لم أجد الكثير مما يمكنني أن أقوم بإنتقاده في هذه السيارة”.

إذا كان أحد أكثر الأشخاص تعلقاً بسيارت بي أم دبليو قد أحب النموذج 3، فسوف يكون لدينا شعور بأن بقية الصحافة سوف تفعل الشيء نفسه أيضا. بذلك فإن تمكنها من إثارة دوغ ديمورو وأن تكون سيارة الرياضية بما فيه الكفاية لأحد أكبر المتحميسن لبي أم دبليو، فإنها لا شك سوف تكون مثيرة جداً للإهتمام في الواقع.

المصدر: Car Scoops


Sami Hamad
Sami Hamad

قارن