إقرأ المزيد
من الأفضل في قيادة السيارات: النساء أم الرجال؟
شارك   |
من الأفضل في قيادة السيارات النساء أم الرجال؟

يبدو أن الجدل البيزنطي السائد في المجتمعات كافة عن الأفضل في قيادة السيارات: النساء أم الرجال، قد وصل إلى اتجاه محدد وفق ما ذكرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

إذ يبدو أن الاعتقاد السائد لعصور بأن الرجل هو أفضل من المرأة في قيادة السيارة نظرا لقدرته على المناورة والسرعة والتحكم بالأعصاب، قد وصل إلى نهاية مسدودة مع تقديم دراسة بريطانية لأدلة “قاطعة” تثبت أن النساء هن الأفضل في قيادة السيارات من الرجال.

وبذلك كشفت نتائج الدراسة أن الرجال أكثر عرضة من النساء بنسبة 4 أضعاف للمثول أمام المحكمة لارتكابهم مخالفات. فيما تشير الأرقام الرسمية إلى أن 585 ألف سائق في بريطانيا تم تقديمهم للمحكمة العام الماضي بسبب مخالفات القيادة، ومن المثير للاهتمام أن 23 في المئة من هذه المخالفات تتعلق بتجاوز السرعة القانونية أو القيادة من دون تأمين.

وتشير معطيات الدراسة أيضا إلى أن السائقين الذكور أكثر تقديما لطلبات التأمين مقارنة بالسائقات، إذ يدفع الرجال سنويا ما يناهز 793 جنيها إسترلينيا لتأمين سياراتهم، مقابل 701 جنيها للنساء. وتجدر الإشارة إلى أنه تم التوصل إلى هذه الأرقام بالرغم من صدور قانون أوروبي عام 2012 يمنع شركات التأمين من التمييز بين الجنسين.

في المقابل، كشفت دراسة بريطانية أخرى قامت بها شركة سيارات كورية شملت أكثر من ألف سائق وسائقة بأن هناك أسباب عدة تؤثر على السائقين والسائقات أثناء جلوسهم وراء عجلة القيادة.

وبملاحظة السائقين والسائقات المشاركين في الدراسة، لوحظ أنه بقياس استجابتهم نحو الصياح والمضايقات في كرسي القيادة، كان الرجال أكثر غضبا من النساء بمتوسط 12%، ما يدل على أن النساء يتجهن إلى الهدوء بطبعهن أكثر من الرجال وهن الأفضل في قيادة السيارات عموما.

لتصبح الأفضل في قيادة السيارات

يجب على الرجال والنساء بالتوازي المساهمة دائما في تعزيز مفاهيم الأمان والسلامة أثناء قيادة المركبات، وكيفية استخدام الطرق، والتعريف بنظام المرور ولوائحه، واحترام كافة القوانين المتعلقة بقيادة السيارات.

وبالتالي نستعرض أبرز القوانين التي يجب اتباعها لتكون الأفضل في قيادة السيارات وتجنب الأخطاء الشائعة:

– عدم القيادة قبل الحصول على رخصة قيادة.

– ربط حزام الأمان والتقيد بإشارات المرور.

– الالتزام بالسرعة القصوى المحددة.

توقيف السيارة في الأماكن المخصصة لها.

– تجنب استخدام الهاتف المحمول أثناء القيادة.

– متابعة الجدول الزمني الدوري لعمليات الصيانة الضرورية.


روبير الجميّل
روبير الجميّل
صحافي ومُعد برامج تلفزيونية ومتخصص أكاديمي بمواقع التواصل الإجتماعي، يهوى عالم السيارات والمحركات من جهة، ويهتم ايضا بالمواضيع السياسية والإجتماعية والبيئية من جهة اخرى. يعشق الجنون والتهور ويحب الحياة. للتواصل معه على موقع عالم السيارات: robert@alamalsayarat.com تويتر: @Robertgemayel

قارن