إقرأ المزيد
فورد F-100 مزود بمحرك شيلبي GT 350 لأداء استثنائي
شارك   |
فورد F-100

فورد F-100 هو من أوائل أجيال سلسلة طرازات F التي تمكنت من إثبات جدارتها والإعتماد عليها كوسيلة نقل أو من أجل إنجاز الأعمال ونقل البضائع والمحاصيل، جرى إدخال عدة تعديلات مميزة على إحدى النسخ من هذا الطراز.

قام أحد مالكي طراز فورد F-100 بإدخال العديد من التعديلات التي تساعد في تميز هذا البيك اب كما أنه يمتاز بالقابلية العالية للتعديل بسبب بساطة مكوناته فيما توجد فئة أخرى تفضل الحفاظ على المكونات الأصلية.

فورد F-100

يعود انتاج طراز F-100 موضوع المقال لعام 1956 وهو السنة الإنتاجية الأخيرة من ذات الطراز “1952-1956” كما أنه شهد التحول لتسميته عوضا عن تسمية F1 كما كان في الجيل السابق، للتذكير فإن تسمية F-150 ظهرت في ثمانينيات القرن الماضي.

أبرز التعديلات التي جرى إدخالها هي الإستعانة بالمحرك الموجود في طراز موستانج شيلبي GT 350 والمكون من 8 إسطوانات بشكل V8 بسعة 5.2 ليتر وينتج 526 حصان ويتيح عزم دوران يصل لغاية 580 نيوتن متر.

فورد F-100

نقل القوة يتم من خلال علبة تروس يدوية مكونة من 6 نسب للعجلات الخلفية، بجانب ذلك جرى تركيب نظام عادم معدل يتيح توفير هدير محرك أكثر تميزا يليق بالمحرك الجديد.

بالطبع جرى تعزيز قوة قاعدة العجلات في فورد F-100 من أجل تحمل الفارق الهائل في ناتج القوة الحصانية كما تم تركيب جهاز تعليق مستقل لكلا من الجهة الأمامية والخلفية من أجل المساعدة على تحمل قوة المحرك الزائدة.

فورد F-100

جرى طلاء الهيكل الخارجي بكامله باللون الأسود الغير لامع ويشمل ذلك أيضا شبكة التهوئة الأمامية بالإضافة إلى العجلات الجديدة الأكبر حجما من نظيرتها القياسية، تم تركيب بعض الإكسسوارات العصرية مثل إنارة ليد لكلا من المصابيح الأمامية وإشارات الإنعطاف الأمامية أيضا.

فورد F-100

جرى إعادة تصميم كامل مكونات المقصورة من أجل التمتع بالطابع العصري مثل توفير عدادات ذات أرقام أكثر وضوحا وأيضا مقاعد جلدية ذات أطراف بارزة تمتاز بطابعها الرياضي وراديو جديد كذلك.

فورد F-100

يعد طراز فورد F-100 حاليا من أحد أهداف جامعي السيارات الكلاسيكية في حال كان يتمتع بكامل قطعه الأصلية أو يمكن الإستعانة به للمشاركة في تحديات الإنطلاق المستقيم بسبب إمكانية تركيب محرك أقوى وأيضا الوزن الخفيف الذي يتمتع به.


Avatar
Mohammed Bulbul

قارن