إقرأ المزيد
مازيراتي جيبلي كلاسيك : الأناقة الإيطالية التي لا تفنى
شارك   |
مازيراتي جيبلي كلاسيك

مازيراتي جيبلي كلاسيك هي أول طراز حمل تسمية جيبلي وذلك في حقبة أواخر الستينيات من القرن الماضي، عادت التسمية مجددا وعلى فترات متقطعة إلا أنها تتوفر حاليا كطراز صالون ذو طابع رياضي.

تم انتاج مازيراتي جيبلي كلاسيك بجيلها الأول في الفترة ما بين 1967 ولغاية 1973، تم الإنتاج تحت تسمية “AM115″، جرى انتاج 1295 وحدة توزعت ما بين 1170 وحدة من الكوبيه و125 نسخة السبايدر مما يجعل الأخيرة أكثر ندرة وتميزا.

مازيراتي جيبلي كلاسيك

يتميز طراز جيبلي الكلاسيكي من خلال وجود المقدمة الطويلة وذلك لإستعاب المحرك، بجانب ذلك تبرز الخطوط الإنسيابية التي تميز السيارة وأيضا المصابيح القابلة للطي لإضفاء الطابع الرياضي لها كما يوجد الكروم لتعزيز ذلك.

مازيراتي جيبلي كلاسيك

مازيراتي جيبلي كلاسيك

تتميز الجهة الجانبية أيضا من خلال الإنسيابية التي تتمتع بها سواء المقدمة أو تصميم الزجاج الأمامي وهو أمر لا بد منه عند الحديث عن سيارة إيطالية رياضية ذات تصميم مميز، يبرز أيضا الكروم على الإطار الخارجي  للنوافذ مما يعطيها مظهرا لافتا.

مازيراتي جيبلي كلاسيك

الجهة الخلفية من مازيراتي جيبلي كلاسيك تتمتع بتصميم بسيط نسبيا والسبب في ذلك هو وجود المصابيح الخلفية الصغيرة نسبيا والصادم الخلفي من الكروم ومخرج العادم المزدوج من الجهة اليسرى وهو ما يوفر التميز المطلوب.

مازيراتي جيبلي كلاسيك

توفرت السيارة بخيارين من المحركات، الأول مكون من 8 إسطوانات بشكل V8 بسعة 4.7 ليتر وينتج 308 حصان ويوفر عزم دوران لغاية 393 نيوتن متر مما كان كفيلا بتوفير أداء لائق.

مازيراتي جيبلي كلاسيك

الخيار الثاني من المحركات والذي يمثل طراز الأداء العالي كان مكونا من 8 إسطوانات بشكل V8 بسعة 4.9 ليتر مما مكن من انتاج 333 حصان وعزم دوران يصل لغاية 481 نيوتن متر.

مازيراتي جيبلي كلاسيك

خيارات علبة التروس لكلا المحركين إما يدوية من 5 نسب أو أوتوماتيكية من 3 نسب فقط وهو ما كان كافيا آنذاك لنقل القوة للعجلات الخلفية من أجل التحرك برشاقة.

مازيراتي جيبلي كلاسيك مازيراتي جيبلي كلاسيك

مقصورة السيارة تمتاز بوجود المقاعد المريحة والقادرة على استيعاب السائق وراكب واحد فقط في النسخة المكشوفة و 3 ركاب آخرين لفئة الكوبيه، يمكن ملاحظة وجود كلا من عدادي السرعة ونطاق دورات المحرك التي تواجه السائق.

مازيراتي جيبلي كلاسيك

من ضمن ما يساعد السائق في مراقبة عمل المحرك وجود 4 عدادات إحداها للبطارية فيما أن الأخرى هي من أجل مراقبة حرارة سائل تبريد المحرك ومستوى ضغط الزيت وحرارته بجانب وجود الساعة لمعرفة الوقت.

مازيراتي جيبلي كلاسيك

جرى إعادة إحياء تسمية جيبلي في تسعينيات القرن الماضي تحت الإسم الرمزي “AM336” في الفترة ما بين 1992 ولغاية 1998 حيث شكلت سيارة كوبيه ذات خطوط أنيقة ورياضية كذلك.

 


Avatar
Mohammed Bulbul

قارن