إقرأ المزيد
اختبار قيادة سيارة جيلي FY11 في الصين
شارك   |
اختبار قيادة سيارة جيلي FY11 في الصين

قد تكون هذه العلامة الصينية جديدة ولم تعرف النجاح بعد في منطقة الشرق الأوسط والخليج العربي، لكن هذا لا يعني أن طرازاتها قد لا تكون من بين الأفضل عالميا. وهنا يأتي دور سيارة جيلي FY11 الجديدة والتي قام موقع عالم السيارات بتجربتها على حلبة Ningbo International Speedpark في الصين.

جيلي FY11 سيارة رياضية متعددة الاستخدامات قائمة كليا على التقنيات الحديثة، عملت على تحقيق التوازن النهائي بين الشكل الخلفي والمساحة المستخدمة، وبين التحكم في الحركة والراحة أثناء الركوب. واستنادا إلى تطوير بنية CMA، باتت هي أقوى السيارات الرياضية من طراز SUV.

ما هو هيكل CMA؟

هو الهيكل الأساسي لسيارة جيلي FY11 الذي تم تطويره بشكل مشترك بين شركة فولفو وشركة جيلي للسيارات، كما أنه من هياكل السيارات متوسطة الحجم الأكثر أمانا في العالم.

توفر CMA الأسس التقنية والضمان للماركات المختلفة التابعة لمجموعة جيلي للسيارات لتوفير جودة أمان عالمية المستوى، تقنيات التواصل الذكي، انظمة الطاقة عالية الكفاءة، وتجربة قيادة متميزة.

جيلي FY11 هو الطراز الأول التابع للشركة والذي يتم بناؤه على هيكل CMA . هذا يعني أن جيلي وليكترا وفولفو قد قاموا بالدخول إلى مرحلة جديدة من التطوير المشترك في مجال التعاون التقني، مما يشير أيضا إلى أن جيلي قد دخلت عصرا جديدا من عملية توحيد تصنيع السيارات.

نظام الطاقة في جيلي FY11

حصلت سيارة جيلي FY11 على محرك فولفو 2.0TD T5 + موصول بصندوق التروس 8AT  آيشين. وهو نفس نظام الطاقة المستخدم في سيارة فولفو XC90 حيث ان سيارة FY11 تحتاج فقط إلى 6.8 ثوان لتصل إلى سرعة 100 كلم، مما يجعلها واحدة من أسرع السيارات الرياضية من طراز SUV التي تعمل بطاقة الوقود، وهو ما يمكن اعتباره نقلة جديدة في عالم السيارات ذات العلامات التجارية الصينية.

المحرك مصنوع من الألومنيوم بالكامل ويتميز بخفة الوزن مع انخفاض نسبة استهلاكه للوقود. فيما يتمتع صندوق التروس بالعديد من المزايا مثل الموثوقية العالية، كفاءة الحركة العالية، تكلفته الاقتصادية، سلاسة الانتقال بين غيارات السرعة، الوزن الخفيف، ضجيج المحرك المنخفض، الاهتزاز المنخفض وغيرها، وايضاً يتمتع بالعديد من أنماط القيادة، بالإضافة إلى القدرة على التعلم الذاتي.

في سياق متصل، تقدم الشركة محرك 1.5TD+7DCTH  وبذلك تعتبر جيلي FY11 أول سيارة رياضية ذو سقف منحني من طراز SUV مزودة بنظام كهربي هجين إضافي، وتستخدم ايضاً هيكل P2.5  الفريد والذي طورته جيلي ذاتيًا لوضع المحرك داخل مغير السرعة، حيث تصل كفاءة الحركة إلى 97 ٪ ، وحققت ايضاً أفضل سرعة وأفضل توزيع لنسب الزيت والكهرباء، وهو أيضا واحدا من أفضل انظمة اقتران انتاج الطاقة.

التصميم الداخلي

– التمتع بتجربة القيادة الرياضية: تعتبر جيلي FY11 أول سيارة من الشركة يكون اساس محور تصميمها الداخلي هو السائق، حيث يتمكن من الاستمتاع بشعور بالسيطرة الكاملة على القيادة. والذهاب الي اي مكان، والتنقل بين المناظر علي جانبي الطريق بكل سرعة، مما يقرب المسافات البعيدة لتصبح بين يديك.

– منصة التحكم مركزية: والتي تعتمد على التصميم المشابه لأجنحة الطائرة من على الجانبين. مع ميول شاشة التحكم المركزية الكبيرة الحجم المدمجة قليلا تجاه مقعد السائق، مما يعطي السائق تجربة مشاهدة متميزة.

– تصميم منصة الراكب الامامي الفرعية: يعتمد منصة الراكب الامامي الفرعية على تصميم مبتكر، مما يكسر التصميم التقليدي الذي يربط بين منصة لوحة العدادات للسائق ومنصة الراكب الامامي الفرعية.

هذا وتتمتع سيارة جيلي FY11 بالعديد من الأنظمة التكنولوجية المساعدة للقيادة والخاصة بالحفاظ على السلامة والأمان أثناء القيادة.


روبير الجميّل
روبير الجميّل
صحافي ومُعد برامج تلفزيونية ومتخصص أكاديمي بمواقع التواصل الإجتماعي، يهوى عالم السيارات والمحركات من جهة، ويهتم ايضا بالمواضيع السياسية والإجتماعية والبيئية من جهة اخرى. يعشق الجنون والتهور ويحب الحياة. للتواصل معه على موقع عالم السيارات: robert@alamalsayarat.com تويتر: @Robertgemayel

قارن