إقرأ المزيد
وفاة بطل العالم السابق للفورميولا1 نيكي لاودا
شارك   |
نيكي لاودا

تلقت وسائل أخبار رياضة السيارات خبرا مؤلما وهو وفاة أحد أبرز أبطال الفورميولا1 السابقين نيكي لاودا عن عمر 70 عاما وذلك بعد معاناته من أمراض الكلى وهو ما يشكل خسارة كبيرة خاصة أنه يعد من أحد أبرز أبطال الحقبة الذهبية للفورميولا1.

بدأ نيكي لاودا مسيرته في عالم السباقات مطلع سبعينيات القرن الماضي لكن ذلك بالطبع لم ينال موافقة أسرته الثرية التي اعتبرت ذلك خروجا عن التقاليد وبالتالي اضطر لاودا لتحمل كامل النفقات في المشاركة على كاهله بالكامل.

نيكي لاودا

بدأ نيكي لاودا مسيرته في عالم الفورميولا1 عام 1971 مع فريق STP مارش لكنه لم يوفق في إحراز أية نقاط كما أن عام 1972 شهد الأمر ذاته وهو ما دفعه لشراء مكانا له في فريق BRM مارلبورو الذي شهد بداية خجولة للغاية، الجدير بالذكر أن لاودا اشتهر بالقدرة على تحضير السيارات بطريقة مميزة للغاية وهو ما جذب أنظار أحد أبرز الفرق في البطولة : فيراري.

عندما بدأ نيكي لاودا مسيرته مع فريق فيراري عام 1974 شهد نقلة نوعية كبيرة في مسيرته حيث أن الحظيرة الحمراء وفرت له كل ما يلزمه من موارد لإستعادة مكانتها في البطولة وبجانب قدرته على ضبط السيارة وفقا لأسلوب قيادته تمكن من إحراز المركز الثاني في بطولة العالم للفورميولا1 وهو أمر جيد بالنسبة لسائق حديث العهد في البطولة.

توج نيكي لاودا جهوده مع فريق فيراري من خلال إحرازه اللقب الأول له عام 1975، أقرب منافس له على اللقب كان إيمرسون فيتبالدي على متن فريق ماكلارين فورد.

عام 1976 شهد نيكي لاودا منافسة لا مثيل لها من قبل خصمه الأكبر آنذاك جيمس هانت الذي انتقل لفريق ماكلارين وشكل ذلك ضغطا كبيرا وهو ما أرداه عشاق البطولة، تعرض لاودا لحادث أليم للغاية على حلبة نوربورينج وتحديدا القسم الشمالي “نوردشلايفه” وهو ما كاد أن يودي بحياته لكنه لم يستسلم وعاد للمنافسة مجددا، أحرز المركز الثاني في البطولة فيما أن اللقب كان من حصة جيمس هانت، تم تخليد ذلك في الفيلم الشهير “Rush”.

نيكي لاودا

تمكن نيكي لاودا من الفوز باللقب مجددا عام 1977 مع فريق فيراري وانتقل عام 1978 لفريق برابهام وهو الفريق الذي اشتهر من خلال وجود المروحة في القسم الخلفي للسيارة، عام 1979 شهد اعتزال لاودا للمرة الأولى في تاريخه.

عاد نيكي لاودا للمنافسة في بطولة العالم للفورميولا1 عام 1982 لكن مع فريق ماكلارين هذه المرة وتمكن من إحراز اللقب الثالث له عام 1984، بعد عام 1985 اعتزل سباقات الفورميولا1 نهائيا وهو العام ذاته الذي شهد تألق الراحل إيرتون سينا.

تلقى نيكي لاودا عرضا مميزا لتولي مركز إداري له في فريق فيراري ومن ثم تولى إدارة فريق جاكوار للسباقات عامي 2001 و 2002 وبعد ذلك قرر التفرغ لمجال الطيران مجددا من خلال تأسيسه شركة Nikki.

عاد نيكي لاودا لعالم الفورميولا1 مجددا عام 2010 مع فريق مرسيدس-بنز ليشغل منصب المدير الغير تنفيذي وذلك حتى وفاته بتاريخ 20 أيار/مايو لعام 2019 وهو ما شكل فاجعة مؤلمة جدا في أوساط الرياضة الميكانيكية.


Mohammed Bulbul

قارن