إقرأ المزيد
مرسيدس-بنز E 63S AMG معدلة تتألق على مضمار الإنطلاق المستقيم
شارك   |

تمثل مرسيدسبنز E 63S AMG طراز القمة ضمن طرازات الفئة E لدى مرسيدسبنز لكن ذلك لم يمنع بعض شركات التعديل من وضع لمساتها على المحرك وتمكينها من انتاج قوة أكثر، قامت شركة رينتيك بتوفير تعديلاتها على المحرك وهو ما ساهم في انتاج 800 حصان للمساعدة على التفوق على العديد من السيارات الأخرى.

تحتوي مرسيدس-بنز E 63S AMG قياسيا على محرك مكون من 8 إسطوانات بشكل V8 بسعة 4.0 ليتر يتصل بزوج من شواحن التيربو وهو ما يساعد في انتاج 605 حصان وهي قوة كافية لتحريك سيارة الصالون بكل رشاقة، قامت شركة رينتيك بالتعديل على المحرك وهو ما مكن من انتاج 800 حصان وأيضا كفيلة بتوفير التفوق الكافي.

في البداية كانت مواجهة مرسيدس-بنز E 63S AMG مع أودي RS6 من فئة الستايشن واجن، تمكن النجمة الثلاثية من التفوق بسهولة بالغة بسبب فارق القوة الكبير بين كلا السيارتين.

في إحدى الجولات لم توفق مرسيدس-بنز E 63S AMG في الفوز والسبب في ذلك هو أن الطرف الآخر كان نيسان سكايلاين GTR من فئة R34 معدلة بقوة 1200 حصان، بجانب القوة الكبيرة التي ينتجها محرك نيسان فإنها تتمتع بوزن خفيف بالمقارنة مع مرسيدس-بنز إلا أنها تفوقت بفارق صغير جدا.

من ضمن السيارات التي واجهتها مرسيدس-بنز E 63S AMG تبرز أودي S8 معدلة لكن لم تحتوي على القدر الكافي من القوة وهو ما مكن النجمة الثلاثية من الفوز عليها بسهولة كبيرة جدا.

تمكنت مرسيدس-بنز E 63S AMG من الفوز أيضا على بعض السيارات الأخرى مثل أكيورا انتيجرا تايب-آر وأودي TT RS بسبب أنها تحتوي على محرك قوي جرى التعديل عليه وانتاج 800 حصان وهو الأمر الذي ضمن لها الفوز بفارق مريح جدا على الرغم من أنها أثقل وزنا لكن فارق القوة الكبير عوض عن ذلك.

استمرت مرسيدس-بنز E 63S AMG في التفوق على العديد من المتسابقين الآخرين حيث كان من ضمنهم نيسان سكايلاين أخرى من فئتي R 34و R35 وبي ام دبليو الفئة الثالثة وأيضا طراز E63 AMG من الجيل السابق لكنها تمكنت من الفوز عليهم جميعا بسبب القوة الكبيرة التي ينتجها المحرك.


Mohammed Bulbul

قارن