July 29, 2021

ديفندر تستعد لسباقات الرالي: “بولر” تجهّز السيارة الأيقونية للتحدّي الجديد في 2022

كشفت “بولر موتورز” (Bowler Motors)، المتخصصة في سيارات الأداء الفائق على الطرقات الوعرة، عن سيارة لاند روڤر ديفندر الجديدة المخصصة لسباقات الرالي، والتي ستشارك في البطولة الخاصة بها في 2022.

ديفندر سباقات الرالي

وبنيت سيارة “بولر ديفندر تشالينج” (Bowler Defender Challenge) الجديدة انطلاقاً من سيارة لاند روڤر ديفندر 90، بمحرّك “إنجينيوم” بنزين بقوة 300 حصان وسعة 2.0 لتر بالشحن الطوربيني، واعتمدت “بولر” على خبرتها في مجال رياضات السيّارات لتحوّلها إلى سيارة رالي مزوّدة بقفص حماية كامل، مع تعديل الجزء السفلي من الهيكل، ورفع نظام التعليق، إلى جانب العجلات المخصصة للراليات بقياس 18 بوصة، ومقبضي نقل السرعة على عامود المقود.

ديفندر سباقات الرالي

ومنذ توفرها للمبيع في 2020، حصلت لاند روڤر ديفندر على ثناء العملاء ووسائل الإعلام بفضل قدراتها الفائقة وقيادتها الممتعة ومتانتها بالمجمل، وأثبتت ديفندر 90 – النسخة ذات قاعدة العجلات الأقصر – نفسها كنقطة انطلاق جيّدة لجهود التعديل التي قامت بها “بولر”.

ويتم بناء سيارات ديفندر المخصصة للرالي كي تشارك في بطولتها الخاصة، بطولة “تحدي بولر ديفندر” (Bowler Defender Challenge)، والتي ستقام على سبع جولات في المملكة المتحدة في 2022.

تم تزويد كل سيارة “بولر ديفندر تشالينج” بقفص حماية مطابق لمعايير الاتحاد الدولي للسيارات، كما تم تعديل الهيكل السفلي الأمامي والخلفي، مع إضافة دعامات جديدة لتحسين نظام التعليق المعدّل فائق الأداء، الذي تم تصميمه بالتعاون مع شركة “فوكس” (Fox)، ويزيد من ارتفاع السيارة بمقدار 25 مم. وتم تحسين المظهر المهيب للسيارة من خلال إضافة عجلات “بولر” الجديدة المخصصة للراليات بقياس 18 بوصة.

ديفندر سباقات الرالي

كما أضاف مهندسو “بولر” باقة من المكوّنات الإلكترونية، بما فيها الحماية من الحرائق، والقواطع الكهربائية من أجل زيادة الإضاءة وتحسين أنظمة التحكم بالسيارة، وجميعها مدمجة في الهيكل الكهربائي المتوفّر أصلاً للسيارة. كما تم تركيب مقاعد خاصة بالسباقات، مع تغيير موقع ناقل الحركة إلى المكان الأنسب للسباقات، من خلال مقابض نقل السرعة على عامود المقود، والمطوّرة من قبل “بولر”.

وخلال عملية التحويل، قامت “بولر” بتعزيز وتمتين هيكل سيارة ديفندر المتين أصلاً، وذلك لتكون قادرة على التأقلم مع أقسى ظروف السباقات على الطرقات الوعرة.

سيقام “تحدي بولر ديفندر” 2022 ضمن سبع جولات في المملكة المتحدة، مع الإعلان عن المواعيد والمواقع الدقيقة في وقتٍ لاحق من العام الحالي. وهناك 12 مقعداً متوفراً لهذه البطولة الخاصة بلاند روڤر، وكل الفرق ستشارك في المنافسة باستخدام سيارات ديفندر متطابقة محضّرة من قبل “بولر”. وهذه المسابقة مفتوحة للمحترفين السابقين والهواة قليلي الخبرة في المنافسات.

وبالنسبة لمن لا يمتلكون خبرة سابقة أو لديهم خبرة محدودة، تستطيع “بولر” أن تزوّدهم بالتدريب والدعم الكفيلين بضمان حصولهم على الترخيص اللازم، قبل الانتقال إلى البطولة. وتعد بطولة “تحدي بولر ديفندر” مناسبة مثالية لاكتساب الخبرة في عالم السباقات، قبل الانضمام إلى سيارات “بولر” الأخرى والمنافسة في بطولات الرالي طويلة المسافات حول العالم.

وسينصب تركيز هذه البطولة في 2022 وما بعدها على خلق بيئة ممتعة وخصبة لتطوير مهارات القيادة والتسابق، مع الحفاظ على الإحساس بالعلاقات الوطيدة والمرح في عالم السباقات.

وستقام مراحل البطولة كافة في المملكة المتحدة، مع تأمين فريق دعم من “بولر” لكل فريق مشارك في بطولة “بولر ديفندر تشالينج”، مع وجود مناطق مخصصة لمختلف خدمات السيارات. وستساعد منطقة الاستقبال السائقين على الاستمتاع بأوقات الراحة للحد الأقصى، والاستماع إلى التعليمات الضرورية على مدار الفعاليات، وسيحظى هذ التحدّي بتغطية كاملة من قبل القنوات الإعلامية الوطنية وقنوات “بولر”.

وسيتم الكشف عن سيارة “بولر ديفندر تشالينج” للمرة الأولى خلال سباق “آيسلاند هيل رالي” (Iceland Hill Rally) على الحلبة التي يبلغ طولها 400 كم من 6 إلى 8 أغسطس.

أهم المقالات