November 01, 2014

خالد القبيسي يتطلع لخوض غمار سباق ماطر يوم الأحد!

أنهى البطل الإماراتي خالد القبيسي اليوم فترتي التجارب الحرة استعداداً لسباق شانغهاي 6 ساعات، الجولة السادسة من بطولة العالم لسباقات التحمل، مع فريق بروتون كومبيتيشن الذي يتمتع برعاية من أبوظبي للسباقات وشركة الإمارات العالمية للألمنيوم. وكما هو معروف في عالم السباقات، فإن الأحداث المفاجئة والدراماتيكية متوقعة، إذ لم يتمكن القبيسي وفريقه من استغلال فترات التجارب الحرة كما ينبغي لاعداد معايير ضبط السيارة على اثر حريق صغير شبَ في مقدمة السيارة خلال عملية التزود بالوقود.

وفي هذا الاطار قال القبيسي:” لقد كان تدريب اليوم محدودا جدا بالنسبة لنا وشب حريق في مقدمة السيارة خلال فترة التجارب الحرة الاولى عند اعادة تعبئة خزان الوقود والتدرب على عملية استبدال السائق، الأمر الذي كلفنا خسارة نصف الفترة الزمنية تقريباً ولم نتمكن من اكمال أكثر من خمس لفات فقط على الحلبة التي كانت مبتلة اصلا”.

تجدر الإشارة إلى أن فريق بروتون كومبتيشن الذي ينافس ضمن فئة  LMGTE Amعلى متن بورشه 911 RSR يتألف في سباق شانغهاي 6 ساعات من نجم سباقات الحلبات والتحمل البطل الإماراتي خالد القبيسي إلى جانب كريستيان ريد فولف هانزلر سائق مصنع بورشه، إذ أن سائق الفريق كلاوس باخلر يشارك في نهاية الاسبوع الجاري عينه في سباق بورشه سوبركاب المساند لسباق الجائزة الكبرى في أمريكا.

وخلال فترة التجارب الحرة الثانية، خسر الفريق ما يقارب النصف ساعة من الوقت بعدما اصطدم فولف بجدار الحلبة ما اسفر عن بعض الاضرار الخارجية بالسيارة. وأضاف القبيسي قائلاً: “لقد تفحصت السيارة بنفسي قبل استئناف ما تبقى من عمر فترة التجارب الحرة الثانية، ولم أتمكن من اكمال أكثر من 6 الى 7 لفات فقط قبل ان تنهمر الأمطار بغزارة مما اضطر المنظمون لإيقاف فترة التجارب الحرة الثانية. لقد كان مسار الحلبة تقنيا وصعبا جدا ويحتاج إلى وقت أكبر للتأقلم معه سيما وأنها المرة الأول التي أخوض فيها تحدي شانغهاي، تشير تنبؤات الأحوال الجوية إلى أن الطقس سيكون جافاً خلال السباق ولكن الظروف تتغير بسرعة في الصين وآمل أن يكون السباق تحت الأمطار كونه يعطينا أفضلية على سيارا الاستن مارتن السريعة جداً على الحلبات الجافة”.

أهم المقالات