إقرأ المزيد
دراسة جديدة توضّح تفوّق فيراري على البقية من حيث الأرباح
شارك   |
دراسة جديدة توضّح تفوّق فيراري على البقية من حيث الأرباح

دأبت كبرى شركات السيارات في السنوات الأخيرة على إيجاد طريق لتحسين كفاءتها على صعيد الربحيّة، وعلى سبيل المثال، يمكن لشركة نيسان اليابانية، أن تخفّض إنتاجها بنسبة 20 % في سوق أميركا الشمالية، فيما تخطّط شركة “فورد” لإجراء تغييرات كبيرة متعلّقة بسوقي أوروبا وأميركا الجنوبية.

ووفقا الى دراسة جديدة، فقد ثبت أن زيادة الإنتاج لا يؤدّي دائما إلى رفع نسبة الأرباح في عالم السيارات. هذه الدراسة الجديدة التي أجراها بروفيسور الاقتصاد في مدينة دويسبورج الألمانية فرديناند دودنفيفر، أوضحت أن فيراري كانت العلامة التجارية الأكثر تحقيقا للأرباح في صناعة السيارات في الأشهر الستة الأولى هذا العام.

     دراسة جديدة توضّح تفوّق فيراري على البقية من حيث الأرباح

وتضيف الدراسة أن الشركة الإيطالية تحقق أرباحا تشغيلية تبلغ 69 ألف يورو (80 ألف دولار أميركي) بسعر الصرف الحالي، لكل سيّارة جديدة يتم بيعها، وعلى النقيض تماما، بيّنت الدراسة أنّ شركة جاكوار لاند روفر، تحقّق أرباحا بنسبة 800 يورو فقط (927 دولار أميركي) لكل سيّارة.

على صعيد شركات تصنيع السيّارات الألمانية، تحقّق شركة بورشه ما يقارب ضعف الأرباح التي تحقّقها مواطناتها مرسيدس-بنز وأودي وبي ام دبليو، وحسب الدراسة، فإن شركة السيارات الرياضية الفائقة الأداء الواقعة في مدينة شتوتجارت، تصل أرباحها عن كل سيارة إلى 17 ألف يورو (19,715 دولار أميركي)، مقابل متوسّط يبلغ 9 آلاف يورو (10,500 دولار أميركي) لكل سيارة من الشركات الثلاث الأخرى.

دراسة جديدة توضّح تفوّق فيراري على البقية من حيث الأرباح

ومن الأمور اللافتة في دراسة ، تحقيق شركة ماسيراتي 5 آلاف يورو (5,800 دولار أميركي)، كأرباح عن كل سيارة، ما يزيد بقليل عن أرباح السيارة الواحدة من شركة فولفو.

دراسة جديدة توضّح تفوّق فيراري على البقية من حيث الأرباح

على صعيد آخر، فقد أوضحت الدراسة أن شركة بنتلي تحقّق خسائر بمعدّل 17 ألف يورو (19,715 دولار أميركي) عند بيع كل سيّارة، لكن الشركة علّلت السبب في تركيزها الكامل على الاستثمار ببذخ في تكنولوجيا السيارات الكهربائية، والأمور مشابهة أيضا بالنسبة لشركة تيسلا، التي تخسر 11 ألف يورو (12,757 دولار أميركي) في السياراة الواحدة، علما بأنّ الدراسة لم تشمل شركات لا تقدّم بيانات عن أرباحها للعلن مثل رولز رايس ولامبورجيني.

دراسة جديدة توضّح تفوّق فيراري على البقية من حيث الأرباح

و دراسة هذا الموضوع دليل على أن فيراري وبورشه تسيران بثبات تام في سياساتهما الإنتاجية، فقد أوضحت دراسة أجرتها “بلومبيرج” العام الماضي، أن فيراري حققت ربحا يصل إلى 90 ألف دولار أميركي عن كل سيّارة في ذلك العام، مقابل 17 ألف دولار أميركي لبورشه.


Hamzeh Pshouq

قارن