November 03, 2020

هيونداي أزيرا الجديدة.. تقنيات المستقبل اليوم

هيونداي أزيرا الجديدة تمثل قفزة نوعية في عالم السيارات الفاخرة، بجمعها بين التصميم الحديث والتقنيات المتقدمة، مع أداء قوي وفخامة تقليدية تجعل منها خياراً مثالياً للباحثين عن التميز.

هناك فترة في حياتك تتغير نظرتك إلى السيارات التي تفكر بشرائها. في أيام الشباب، كانت التأدية القوية والشكل الرياضي هي المميزات التي أبحث عنها. ولكن حين ينضج الإنسان، تتغير أولوياته.

هيونداي أزيرا الجديدة

اليوم، أنا أبحث عن سيارة مميزة، سيارة ذات تصميم عصري، تتمتع بشخصية فريدة. والأهم من ذلك أنها تتميز – وتميزني – عن الآخرين. سيارة فاخرة، تتمتع بالجودة وتوفر الراحة المطلوبة.

هيونداي أزيرا الجديدة

اليوم، أريد سيارة تعد امتدادا لشخصيتي وتعبر عني من النظرة الأولى. سيارة تتمتع باللمسات الفريدة المتوقعة من سيارة فاخرة.

سيارة، بمجرد الجلوس فيها، تشعر بفخامتها في شكلها العام، ولكنك ترى تميزها الحقيقي في تفاصيلها الدقيقة.

إذ أرغب بسيارة تختلف عن غيرها، تمثل التطور الحقيقي في عالم السيارات من خلال التكنولوجيا المتطورة وأحدث الابتكارات التقنية والهندسية.

سيارة مثل الهيونداي أزيرا

الأزيرا تعطيك شعور القوة والسرعة، ولكنها في نفس الوقت توفر الهدوء والثبات. تصميم السيارة الخارجي يمثل الأناقة والجرأة في التصميم، وتظهر في خطوطها الخارجية روح المستقبل. التصميم العام أنيق وناضج، ولكنه رياضي وواثق على الطريق.

هيونداي أزيرا الجديدة

المقدمة أبرز مثال على ذلك. أضواء الـ LED في المقدمة اعتدنا رؤيتها في السيارات الاختبارية، ولكنها اليوم على الطريق مع الأزيرا، لتدمج بشكل رائع بين الأضوية وفتحة الهواء المنحوتة بشكل فريد، في تمازج بين الفن والهندسة، لتعطي السيارة شكلا فريدا، وهوية واضحة تختلف عن أي سيارة أخرى.

هيونداي أزيرا الجديدة

خطوط السيارة الجانبية رياضية توحي بالسرعة، بينما مؤخرتها تزدان بخط الإضاءة الذي يصل بين جانبيها، لتزيد التركيز على عرض السيارة وشخصيتها الواثقة.

على الطريق، السيارة تجمع بين الراحة والقوة فعلا. محرك أزيرا بقوته التي تصل إلى 290 حصانا، يوفر للسائق القوة المطلوبة للانطلاق بحرية، ولكن مع عزم دوران مرتفع، وناقل حركة أوتوماتيكي من ثمانية سرعات، وبفضل نظام التعليق المتطور، فإن أزيرا الجديدة تنساب بسلاسة على الطريق، كما لو كانت تطفو عليه. شعور يتعزز بفضل المقاعد المريحة المغطاة بجلد ”نابا“ الوثير.

هيونداي أزيرا الجديدة

ولكن الأزيرا في نفس الوقت ثابتة، واثقة، تعطي السائق الشعور بالثقة والأمان، بفضل تماسكها العالي من جهة، وأنظمة السلامة والأمان من جهة أخرى، والتي تعطي السائق راحة البال.

فهناك شاشة الرؤية الشاملة البانورامية، نظام لتفادي الاصطدام والتنبيه من حركة المرور في الخلف (RCCA)، والذي يوقف السيارة عند اكتشاف سيارة تقترب عند الرجوع للخلف.

بل وحتى هناك نظام خاص للتأكيد على الخروج الآمن من السيارة، وخاصة من قبل الأطفال، عبر التنبيه إلى عدم فتح الباب عند اقتراب سيارة من الجانب.

هذه التقنيات لمساعدة السائق، تعكس التطور التكنولوجي في العالم اليوم. لم يعد مجرد ضوء تحذير يكفي، بل بإمكانك رؤية النقطة العمياء عبر كاميرا خاصة، على شاشة معلومات كبيرة وحديثة تستبدل لوحة العدادات التقليدية.

هيونداي أزيرا الجديدة

أما الشاشة الوسطية بقياس 12.3 إنش، فتضم نظام المعلومات والترفيه، والذي يوفر للسائق كل ما يحتاجه من معلومات حول الرحلة والسيارة، ويقدم أحدث الابتكارات في مجال الاتصال والترفيه والموسيقى، مع نظام متطور قل أن تجد نظيره. وطبعا بالإمكان وصل الهواتف الذكية بالنظام، بل وحتى شحنها لاسلكياً.

هذا المزيج الفريد بين الفخامة التقليدية والتقنيات الحديثة، والمغلفة بتصميم فريد لا مثيل له، هو ما يجعل الأزيرا خياراً مميزاً في هذه الفئة من السوق، والتي يكثر فيها المنافسون. إذ تبدو الأزيرا أكثر اندماجاً في البيئة الحديثة، أكثر تماشياً مع مدننا الحديثة وتطلعاتنا إلى المستقبل، دون التخلي عن القيم التقليدية.

هيونداي أزيرا الجديدة

وتندمج هيونداي أزيرا الجديدة في محيط مدننا العربية الحديثة بكل سلاسة، لتمثل الرفيق المثالي الذي يدفعني للتطلع إلى الأمام، بتوفيرها لتقنيات المستقبل اليوم.

هيونداي أزيرا الجديدة

أهم المقالات