إقرأ المزيد
هافال أف 7 الجديدة تدخل عهد العولمة 3.0
شارك   |
هافال أف 7 الجديدة تدخل عهد العولمة 3.0

تعود الطرازات الصينية إلى الواجهة من جديد مع إطلاق هافال أف 7 الذي تعوّل عليه الشركة كأول سيارة تنتجها بصورة كاملة على نطاق واسع في الخارج، وذلك في مصنع تولا الجديد.

إذ أطلقت “هافال”، شركة صناعة السيارات الصينية الرائدة المتخصصة في صناعة السيارات الرياضية وهي جزء من مجموعة غريت وول موتورز، الجولة الافتتاحية لإنتاج السيارة الرياضية التي يتم ترقبها على نطاق واسع هافال أف 7 في مصنع الشركة الجديد في منطقة تولا الروسية.

كما تعتبر سيارة هافال أف 7 أيضا أول سيارة تستخدم البحث والتطوير الصيني على نطاق متعدد الجنسيات، وبالإنتاج الكامل للعملية التي تم القيام بها في كل من الصين وروسيا، ما مثل دخول هافال عهد العولمة 3.0 .

هافال أف 7 الجديدة تدخل عهد العولمة 3.0

فبإجمالي استثمارات تزيد على 500 مليون دولار أميركي، يعد مصنع تولا أكبر مشروع استثماري خارجي لشركة غريت وول موتورز حتى الآن وأول مصنع صيني للسيارات يعمل بعملية كاملة. ومع قدرة سنوية تبلغ 150,000 وحدة، يغطي المصنع جميع مراحل الإنتاج بما في ذلك الضغط واللحام والطلاء والتجميع المتكامل. كما يحتوي المصنع أيضا على توفير قطع الغيار في الموقع وإجراء مراقبة الجودة على المنتجات محليًا.

هافال أف 7 الجديدة في مصنع تولا

وتماشيا مع رؤية هافال لتوطين 65٪ من الإنتاج، فإن أكثر من 90٪ من موظفي المصنع البالغ عددهم 800 موظف هم موظفون محليون، ومن المتوقع أن ينمو العدد إلى 1500 بحلول حزيران/يونيو 2019. وباعتباره أهم مشروع صناعي في تولا، سيعمل المصنع على تعزيز الاقتصاد المحلي بمقدار 3 مليار يوان (430 مليون دولار) متوقعة من الإيرادات المحلية والضرائب. سيتم أيضًا تصدير منتجات المصنع إلى الدول المجاورة، مما يعزز دخل تولا من النقد الأجنبي.

لذلك يبشر مصنع تولا بإطلاق حقبة عولمة هافال 3.0، مستفيدا من الدعوة إلى التنمية المستدامة من خلال التوزيع العالمي، مع تصدير التصنيع والتقدم التكنولوجي للصين في جميع أنحاء العالم.

بالإضافة إلى توفير مصنع كامل العملية، واسع النطاق، لخدمة السوق الروسي الآخذ في التوسع، يعمل مصنع هافال كمورد مشترك لصانعي السيارات الآخرين لتوريد قطع غيار المعدات الأصلية، وعملية البناء والتجميع الكاملة لتقليل التكاليف وتقليل مخاطر الاستثمار.

وإذ يقع في متنزه أوزلوفا الصناعي في تولا، روسيا، يتمتع المصنع بموقع استراتيجي بالقرب من المراكز الاقتصادية الروسية بما في ذلك تولا وموسكو الجديدة وموسكو. وسوف يعمل مصنع هافال كقاعدة للتطوير في أسواق آسيا الوسطى وأوروبا الشرقية، بما في ذلك الدول المجاورة بيلاروسيا وكازاخستان ومولدوفا.


روبير الجميّل
روبير الجميّل
صحافي ومُعد برامج تلفزيونية ومتخصص أكاديمي بمواقع التواصل الإجتماعي، يهوى عالم السيارات والمحركات من جهة، ويهتم ايضا بالمواضيع السياسية والإجتماعية والبيئية من جهة اخرى. يعشق الجنون والتهور ويحب الحياة. للتواصل معه على موقع عالم السيارات: robert@alamalsayarat.com تويتر: @Robertgemayel

قارن