November 03, 2015

ما تفاصيل الوضع المالي لشركة نيسان عام 2015 ؟

أعلنت نيسان موتور كومباني المحدودة عن نتائجها المالية لنصف السنة المالية، لفترة الستة الأشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2015، حيث أفادت نيسان عن زيادة الأرباح التشغيلية ونمو قوي للإيرادات.

فقد سُجّل طلب قوي على منتجات جديدة في أميركا الشمالية وأوروبا الغربية، جنباً إلى جنب مع الفوائد العديدة من استمرار ضبط التكلفة وتصحيح الين الياباني مقابل الدولار الأميركي، بالإضافة الى تقلّب ظروف السوق في اليابان والعديد من الأسواق الناشئة.

وارتفعت الأرباح التشغيلية إلى 395 مليار ين ياباني لهذه الفترة، وهو ما يمثل نسبة 6.7 بالمئة على صافي الإيرادات التي ارتفعت بنسبة 15.3% لتصل إلى 5.93 ترليون ين ياباني لهذه الفترة.

وفي هذا السياق، قال الرئيس العام ورئيس مجلس الإدارة كارلوس غصن: “حققت نيسان نمواً قوياً في الإيرادات وتحسناً في الربحية في النصف الأول من العام المالي، مدفوعةً بالطلب المشجع على سيارات نيسان في أسواق أميركا الشمالية وانتعاش أوروبا الغربية، وهذا بدوره عوّض تقلّبات السوق في مناطق أخرى”.

ومن ناحية أخرى وضمن إطار الإدارة على أساس مسبق التحديد والذي يتضمن التوحيد المناسب لنتائج المشروع المشترك في الصين، ارتفع المدخول الصافي بنهاية النصف الأول من العام المالي الحالي ليبلغ 6.43 تريليون ين ياباني، أي بزيادة 14.4 بالمئة من عام لعام.

أما الأرباح التشغيلية، فقد ازدادت بنسبة   38.8 بالمئة مقارنة بنفس الفترة من العام المالي 2014 لتبلغ461.6  مليار ين ياباني، وليظهر ذلك على شكل  7.2بالمئة من الهوامش الربحية لجهة الأرباح التشغيلية. وباعت نيسان 2.62 مليون مركبة في العالم في نفس الفترة، حيث حققت ارتفاعاً بنسبة 1.3 بالمئة من عام لعام.

وجاء تحسّن المبيعات والأرباح نظراً للنمو القوي في أميركا الشمالية، خصوصاً سيارات نيسان ألتيما سيدان وسيارات نيسان روغ ذات الدفع الرباعي، والطلب المشجع  في أوروبا الغربية على طرازات نيسان بما في ذلك نيسان إكس تريل وكاشكاي.

وفي الصين، ارتفعت مبيعات وحدات سيارات الركاب في تسعة أشهر بنسبة 9.5 بالمئة، لتصل إلى 722,000 وحدة. وعلى الرغم من تباطؤ الطلب في اليابان والعديد من الأسواق الناشئة، استمرت نيسان بتحقيق مبيعات متقدمة لطرازاتها المبنية على قاعدة العائلة الموحدة والتي تم تطويرها ضمن إطار التعاون بين مختلف فروع تحالف رينو نيسان.

كما حافظت نيسان على ريادتها العالمية في مجال السيارات الكهربائية، مع مبيعات تراكمية قاربت 200،000 وحدة. وكجزء من استراتيجيتها على صعيد المركبات العديمة الانبعاثات، أعلنت الشركة في سبتمبر أنها حققت أفضل مبيعات لطراز نيسان ليف الكهربائية الجديدة، حيث ارتفعت قدرة بطاريتها إلى 30 كيلو واط في الساعة، والتي من شأنها أن توفر زيادة بنسبة 20 بالمئة في مدة القيادة لفترات الشحن.

للمزيد من المعلومات المتنوعة والأخبار المفيدة، تابعونا على فيسبوك AlamAlsayarat
وعلى تويتر وانستجرام @Alamalsayarat.

تابعوا المزيد من الاخبار:

عند غسل سيارتك.. التزم بهذه القواعد الذهبية

بهذه الخطوات تحافظ على رائحة سيارتك المنعشة

آخر إنجازات معجون الأسنان.. إزالة الخدوش عن السيارة !

هذا ما يحصل عند تجاهل مؤشر البنزين في سيارتك

أهم المقالات