May 06, 2021

فيراري 812 كومبيتيزيوني الجديدة بالكامل: جوهر العلامة العاشق للتسابق

كشفت فيراري عن سيارة 812 كومبيتيزيوني “812 Competizione”، السلسلة الخاصة الجديدة محدودة الإصدار المرتكزة على سيارة 812 سوبرفاست، أمام الصحافة والعملاء وعشاق العلامة في أرجاء العالم.

و تمّ الكشف أيضاً عن سيارة 812 كومبيتيزيوني إي، وهي نسخة تارغا مكشوفة ومحدودة الإصدار أيضاً تشكل تكريماً لتقليد الحصان الجامح الباهر في صنع السيارات المكشوفة.

المحرك

تضم سيارتا 812 كومبيتيزيوني و812 كومبيتيزيوني إي محرك V12 الأكثر حماسية ومتعة في عالم السيارات، وهو مشتقّ من المحرك الناجح الفائز بالجوائز الذي تستعمله فيراري في سيارة 812 سوبرفاست.

والنتيجة هي محرك بسحب الهواء الطبيعي يولّد 830 حصاناً وينتج قوة جبارة بطريقة باهرة ويتميز بالصوت الفريد الذي يعرفه عشاق محركات V12 من فيراري.

ولزيادة قوة المحرك الذي يتسم بالسعة ذاتها التي يتميز بها محرك V12 في 812 سوبرفاست (6.5 ليتر)، تمّت إعادة هندسة عدة جوانب بشكل شبه كامل للوصول إلى رقم قياسي من سرعة دوران المحرك القصوى مع تحسين ديناميكيات السوائل في نظام سحب الهواء والاشتعال والحدّ من الاحتكاك الداخلي.

وبذلك، باتت سرعة المحرك القصوى 9,500 دورة في الدقيقية. ويترافق ذلك مع مستوى متزايد من الزخم، فيولد المحرك قوة وتسارعاً متزايدين ومستمرين

الديناميكيات الهوائية

فيراري

لقد أدت الزيادة في طاقة المحرك وفي سرعة دورانه القصوى في سيارة 812 كومبيتيزيوني إلى زيادة في الحرارة التي يجب تبديدها. وبهدف تلبية هذه المتطلبات الجديدة، تم تحسين الكفاءة في إدارة دفق سائل التبريد بدون زيادة حجم مجموعة المشعاع ووزنها.

وتحيط بجانبي الشبك الأمامي الرئيسي فتحتا هواء مصنوعتان من ألياف الكربون توصلان هواء التبريد إلى المحرك والمقصورة.

ديناميكيات السيارة

عند وضع استراتيجية الأداء لسيارة 812 كومبيتيزيوني، تمحورت أهداف فيراري حول رفع مستويات الأداء الإجمالية وتحسين متعة القيادة في الديناميكيات الجانبية مع تركيز خاص على خصائص أسلوب القيادة لنسخة خاصة ومميّزة من سيارات فيراري.

لجأت فيراري في سيارة 812 كومبيتيزيوني إلى باقة كبيرة من المحتوى والمكونات الإبداعية التي تستخدم للمرة الأولى، فحرصت بذلك أن تحقق أهداف الأداء التي وضعتها لديناميكيات السيارة. وتشمل هذه الخيارات الجديدة بالتحديد أول استعمال للتوجيه المستقل بالعجلات الأربعة والارتقاء إلى النسخة 7.0 من نظام التحكم بالانزلاق الجانبي (SSC) وتطوير إطارات جديدة من نوع Michelin Cup2R مخصصة للسيارة.

وأولى المهندسون انتباهاً كبيراً لتقليص وزن السيارة قدر الإمكان، فأصبح وزنها الإجمالي أقل بـ38 كيلوغراماً من سيارة 812 سوبرفاست. وكان المحرك ومجموعة الدفع والهيكل الأساسي محط التركيز لتخفيف الوزن. فتم اللجوء بشكل مكثف إلى ألياف الكربون في الهيكل، ولاسيما في المصدات الأمامية والخلفية والجانح الخلفي وفتحات الهواء.

فيراري812 كومبيتيزيوني

أما مساهمات المحرك في تخفيف الوزن فتم تحقيقها من خلال استخدام أذرع توصيل مصنوعة من التيتانيوم، بالإضافة إلى تخفيض في وزن العمود مرفقي والبطارية التي تولد 12 فلط وتعمل بأيونات الليثيوم. وتم إيلاء انتباه شديد أيضاً لتصميم المقصورة من خلال اللجوء بكثرة إلى التطعيمات المصنوعة من ألياف الكربون والأقمشة التقنية خفيفة الوزن والحد من عزل الصوت. واستعملت فيراري جنوطاً رياضية خفيفة مصاغة من الألمنيوم مخصصة للسيارة مع براغِ من التيتانيوم.

وأتاح المصنع الإيطالي للمرة الأولى لسيارة فيراري V12 جنوطاً مصنوعة بالكامل من ألياف الكربون، وهي تمنح تخفيضاً في الوزن قدره 3.7 كلغ مقارنة بالعجلات المصاغة الخفيفة في 812 سوبرفاست.

الشكل الخارجي

فيراري812 كومبيتيزيوني

تتميز سيارة 812 كومبيتيزيوني بشخصية خاصة بها تفرّقها بوضوح عن سيارة 812 سوبرفاست من حيث المقاييس والتوازن الشكلي. وقد سمحت التعديلات الهندسية المعتمدة لمركز فيراري المتخصّص بالتصميم، “فيراري ستايلينغ” Ferrari Styling Centre، بمنح السيارة معنى جديداً بالكامل، وذلك من خلال اختيار مواضيع تصميمية تبرز التصميم الهندسي والأشكال المنحوتة والطابع الرياضي.

ويشكل غطاء المحرك واحداً من المزايا اللافتة الكثيرة في سيارة 812 كومبيتيزيوني إذ يضم أخدوداً عرضياً تقع فيه الشفرات المصنوعة من ألياف الكربون.

أما الناحية الأكثر لفتاً في شكل سيارة 812 كومبيتيزيوني فهو استبدال الزجاج الخلفي بحاجز من الألمنيوم.

وتعطي مجموعة المصابيح الخلفية السيارة طلة أكثر اندفاعاً. وهي تقع بسلاسة داخل فتحة تحت الجانح الخلفي مباشرة وتساهم في منح الانطباع الأفقي في الطرف الخلفي.

المقصورة

على صعيد تصميم المقصورة، بقيت سيارة 812 كومبيتيزيوني أمينة لسيارة 812 سوبرفاست، إذ حافظت على المعايير العامة ذاتها وعلى اللوحة الأمامية وألواح الأبواب، بما في ذلك شكل الرنانة المعروف. وقد تم تخفيف وزن ألواح الأبواب وتقليل مكوناتها للتشديد على طابع المقصورة الرياضي. ويبرز جيب لوحة الباب من البنية الأساسية وكأنه عنصر طافٍ، مما يولد إحساساً بالخفة والاستمرارية الشكلية والتركيبية مع باقي أقسام المقصورة. ويقتصر مسند الذراع على امتداد صغير يتصل بمقبض الباب، لكنه يضفي لمسة من الديناميكية القوية في لوحة الباب.

وتظهر في وسط المنطقة المركزية في المقصورة لمسة تجمع بين ماضي فيراري ومستقبلها، ألا وهي شكل فتحات مقبض التعشيق التي حظيت بتعديلات عصرية. وهذه المرة الأولى التي تظهر فيها في سيارة V12 وتعكس بوضوح روحية سيارة 812 كومبيتيزيوني وتقاليد الحصان الجامح.

طراز 812 كومبيتيزيوني إي

فيراري812 كومبيتيزيوني

منح طراز 812 كومبيتيزيوني إي مركز “فيراري ستايلينغ” الفرصة للاستفادة من التعديلات التي لحقت بطرف السيارة الخلفي لابتكار هندسة لا تنتسى بالفعل، إذ يتناغم مفهوم الركيزتين، الذي لطالما كان جزءاً محبوباً من تقاليد فيراري، بسلاسة كبيرة مع فكرة السهم في المقدمة الذي تحدثها الشفرة، وهو يمنح هيكل السيارة انطباع الانطلاق إلى الأمام، ويعطيه أيضاً تعبيراً مختلفاً تماماً لمفهوم الكوبيه.

فيراري812 كومبيتيزيوني

 

أهم المقالات