إقرأ المزيد
فونين تقوم بتحويل بورشه كايمان وبورشه بوكستر إلى هجينة
شارك   |
شركة فونين

في الوقت الحاضر بات الخيار الهجين هو المفضل لدى الصانعين بسبب الأداء الذي يمكن توفيره من المحرك الكهربائي بجانب نظيره العامل بالوقود التقليدي مما يساهم في زيادة القوة الحصانية بشكل كبير وهذا ما توفره شركة فونين لكل من بورشه بوكستر وبورشه كايمان.

بورشه كايمان وبورشه بوكستر هما الخيارين اللذان يتوفران لدى زبائن بورشه الذين لا يستطيعون شراء طراز 911، طراز كايمان هو الكوبيه فيما أن بوكستر هو المكشوف، قامت علامة شتوتجارت بتوفيرهما بعدة خيارات لإجتذاب المزيد من الناس لصارات العرض الخاصة بها بجانب طراز كايان من فئة الدفع الرباعي وباناميرا من فئة الصالون الرياضية، شركة فونين توفر النظام الهجين لكلا الطرازين لكن بشرط أن يكون تم الإنتاج في الفترة الواقعة ما بين 2012-2016 أي قبل اضافة رقم 718 لكلاهما منذ عام 2017.

يتخذ المحرك الكهربائي الذي توفره شركة فونين مكانا له في الجهة الخلفية لكل من بورشه كايمان وبورشه بوكستر كما أنه تم إجراء التغييرات اللازمة في نظام نقل الحركة لإستيعاب هذه التعديلات من أجل عدم حدوث أي مشاكل ميكانيكية أو كهربائية أو حتى حدوث اشتعال لا قدر الله كما أنه تم اعتماد نظام تبريد ملائم لها بالإضافة للإستغناء عن البطارية التقليدية للمحرك.

تكمن الإيجابية في النظام الهجين الذي توفره شركة فونين لكل من بورشه بوكستر وبورشه كايمان في الزيادة على ناتج القوة الحصانية بمقدار 175 حصان وهو أمر ممتاز كما أنه يمكن السير اعتمادا على المحرك الكهربائي فقط للقيادة في المدن المزدحمة، تستخدم السيارات التي تشارك في بطولة العالم لسباقات التحمل ضمن فئة LMP1 الأسرع محركات هجينة بسبب القوة التي تضيفها المحركات الكهربائية وتساعد في تصغير أحجام المحركات العاملة بالوقود التقليدي.

يبلغ سعر النظام الهجين الذي توفره شركة فونين لكل من بورشه بوكستر وبورشه كايمان 75 ألف دولار كما أن الشركة صرحت أنها تعمل على تطوير نظام هجين آخر يضيف 350 حصان لناتج القوة الأساسي وهو أمر ممتاز خاصة أن بورشه تعكف على تطوير فئة هجينة من طرازها المميز 911 علما أنها ستظهر في الجيل القادم منها.


Hamzeh Pshouq

قارن