إقرأ المزيد
داتسون 240Z بتعديلات لا مثيل لها تظهر في معرض سيما
شارك   |

معرض سيما بات يجتذب كافة أنواع التعديلات سواء للشركات أو الأفراد علما أن جكيع من يريد المشاركة لا يألو جهدا من أجل ابراز ما لديه من إمكانيات وقدرات، قام أحد المشاركين بوضع محرك V10 في هيكل داتسون 240Z والنتيجة هي خارقة للغاية.

داتسون 240Z هي الشرارة الأولى في سلسلة طرازات Z حيث أن أبرز ما ساعد على اعطاؤها دفعة للمبيعات هي أزمة الطاقة التي حصلت في منتصف سبعينيات القرن الماضي تم الإنتاج في الفترة الواقعة ما بين 1970-1973 ومن ثم تمت زيادة حجم المحرك إلى 2.6 ليتر وتتغير أيضا التسمية لتصبح 260Z، لا تزال هذه السيارة تحظى بمكانة مميزة لدى عشاق السيارات اليابانية الكلاسيكية خاصة التي لا تزال تعمل بكفائتها.

هناك أشخاص يعشقون عدم الإكتفاء بالمحرك المتوفر قياسيا بل يحبون وضع محركات كبيرة في هياكل سيارات أصغر حجما، قام أحد مستخدمي موقع يوتيوب بتوثيق عملية إنجاز مشروعه الذي يتضمن وضع المحرك المكون من 10 إسطوانات بشكل V10 بسعة 5.0 ليتر في هيكل داتسون 240Z مستفيدا من إمكانيات المحرك الهائلة وأيضا الوزن الخفيف الذي يتمتع به طراز 240Z والبالغ 1044 كجم فقط.

المحرك الذي تم وضعه في هيكل داتسون 240Z يعود أساسا لسيارة بي ام دبليو M5 وتحديدا طراز E60 الذي تم انتاجه في الفترة ما بين 2005-2010، من أبرز مميزات هذا المحرك أنه كان المحرك الأخير في سلسلة أجيال M5 بنظام سحب عادي حيث أنه تم بعد ذلك تصغير حجم المحرك والعودة لـ8 إسطوانات وأيضا إضافة شواحن التيربو كإستجابة لقوانين إنبعاثات غازات العادم.

ليس فقط المحرك الخاص بسيارة بي ام دبليو M5 الذي تم وضعه في هيكل داتسون 240Z، تم أيضا وضع كافة الملحقات الميكانيكية والكهربائية من أجل توفير أداء مميز للغاية إلا أنه تم تغيير الأماكن المخصصة لها بسبب عدم قدرة حجرة المحرك على إستيعابها.

تم أيضا تزويد داتسون 240Z بمشتت هواء خلفي من أجل إعطاء مظهر جمالي أكثر لهذه السيارة المميزة وأيضا للتألق وسط العديد من المشاركين في معرض سيما الذي يشهد المزيد من المشاركين لإبراز مواهبهم.  


Hamzeh Pshouq

قارن