إقرأ المزيد
جميع محطات الوقود إينوك ستعمل بالطاقة الشمسية!
شارك   |

أعلن الرئيس التنفيذي لمجموعة النفط الوطنية الإماراتية “إينوك”, أن المجموعة ستضيف 48 محطة جديدة إلى شبكتها في دبي بحلول عام 2020، وستكون جميعها مدعومة بالألواح الشمسية، في الوقت الذي تتطلع فيه أيضا إلى إضافتها إلى محفظتها الدولية.

وستعمل كافة محطات خدمة إينوك المستقبلية في الإمارة الآن بالطاقة الشمسية، حيث تستهدف شركة الطاقة في دبي تركيز الإمارات على مصادر الطاقة المتجددة والنووية والنظيفة، كما قالت إنها ستوسع محطاتها في المملكة العربية السعودية.

وجاء هذا الإعلان، الذي تم خلال معرض المياه والطاقة والتكنولوجيا والبيئة (ويتكس) 2017، تماشيا مع التزام المجموعة بخطة دبي 2021 لتصبح مدينة ذكية ومستدامة.

وقال سيف الفلاسي، الرئيس التنفيذي لمجموعة إينوك، لـ”ذي ناشيونال”: “العالم يتغير ونحن مع هذا التغيير. وعلينا أن نتماشى مع التحول في التكنولوجيا أو أننا سوف نبقى في الخلف.”

وقال السيد الفلاسي إن المحطات الجديدة ستضاف إلى الشبكة الحالية للشركة وذلك خلال السنوات الثلاث المقبلة، مع منح عقود الأعمال في الأسبوع المقبل.

وتابع: “لدينا خطة لتزويد جميع محطاتنا الجديدة بألواح الطاقة الشمسية، وقد قدمنا المشاريع، وينبغي أن نبدأ في الأسبوع المقبل الإعلان عن المناقصات لجميع المحطات الجديدة، وبمجرد الإنتهاء من ذلك، فإننا سوف نذهب إلى المحطات القديمة لتزويدها. وقد بنيت جميع محطاتنا الجديدة لتستقبل الألواح الشمسية، ولكن القديمة قد تحتاج إلى تعديلات”.

وفي وقت سابق من هذا العام، قامت إينوك باختبار أول محطة خدمة تعمل بالطاقة الشمسية في البلاد في مركز مدينة دبي للإنترنت. وقد تم تركيب المحطة بألواح شمسية ضوئية على سطح المظلة، حيث تبلغ طاقتها القصوى 120 كيلوواط في يوم مثالي – أي ما يزيد بنسبة 30 في المائة تقريبا عن متوسط الطاقة اللازمة لتشغيل المحطة.

وترجع الطاقة الزائدة المتولدة إلى الشبكة الرئيسية لهيئة كهرباء ومياه دبي (ديوا) من خلال عداد شمسي.

وقال السيد الفلاسي: “إن الالتزام بالتنمية المستدامة يعزز العقلية المبتكرة التي تجمع بين الكفاءة التشغيلية وتوليد الأرباح مع حلول تعود بالنفع على المجتمعات والمقيمين.

“مع نجاح محطة خدمة مدينة دبي للإنترنت، سنقوم الآن بتثبيت الألواح الشمسية في جميع المحطات الجديدة لإنتاج الطاقة البديلة اللازمة لتشغيل هذه المرافق، ونحن نهدف إلى مواصلة تزويد عملائنا بالمنتجات وبخدمات عالية الجودة من خلال توسيع نطاق إينوك الجغرافي وأثرها في دولة الإمارات العربية المتحدة”.

وسيتم توليد أكثر من 23 جيجاوات من الطاقة الشمسية لتشغيل محطات جديدة بحلول عام 2020، وفقاً لتقديرات إينوك، والتقليل من الحمل على شبكة ديوا ومحطات توليد الطاقة.

وقال السيد الفلاسي إنه بعد أن استكملت الشركة خطط توسعها المحلية بما في ذلك مشروع توسعة مصفاة جبل علي بقيمة مليار دولار أمريكي لإضافة 12 صهريج تخزين، ستبحث الشركة عن إضافة المزيد من محطات الوقود في المملكة العربية السعودية. وتعمل إينوك حاليا على استكمال المرحلة الأولى من منافذ البيع بالتجزئة في المملكة التي يبلغ مجموعها 15 محطة، وتخطط لمضاعفة هذا الرقم في مرحلتها الثانية.

وقد تم تقديم قرض بقيمة 500 مليون دولار في أغسطس من قبل سبعة بنوك دولية وإقليمية، وقال السيد الفلاسي إن هذا الرأس مال قد تم وضعه جانبا من أجل استراتيجية نموها الحالية لشركة إينوك للإستفادة منها في حالة ارتفاع الطلب.

وأضاف أن “توسيع مصفاة التكرير ومحطات الإمارات الجديدة يتم تمويلها من خلال التدفق النقدي، ولكن هذا لا يعني أننا لا نتطلع إلى القيام بأعمال تجارية على الصعيد الدولي”.

وحتم: “التمويل في الوقت الحاضر ليس مطلوبا، ولكن كشركة، يجب أن يكون لديك دائما دعم. وسوف نقوم بإستخدام هذا الدعم عند الحاجة إليه.”

المصدر: The National


Sami Hamad
Sami Hamad

قارن