إقرأ المزيد
بي ام دبليو i8 تتألق على مضمار الإنطلاق المستقيم
شارك   |

بي ام دبليو i8 هي الطراز الهجين القابل للشحن من العلامة البافارية كما أنها توفر أداء مميزا بفعل وجود المحرك الكهربائي مما يجعلها تنافس عددا كبيرا من السيارات الرياضية بكل ثقة.

قامت شركة PP بإدخال تعديلات على وحدة التحكم الإلكترونية لمحرك بي ام دبليو i8 والنتيجة هي ارتفاع ناتج القوة بمقدار 390 حصان بفارق 16 حصان مقارنة بالطراز القياسي الذي ينتج 374 حصان والتي تأتي من محرك بسعة 1.5 ليتر بجانب المحرك الكهربائي مما يعطيها أفضلية في الإنطلاق على الخط المستقيم بعد الإنطلاق من سرعة ثابتة هي 50 كم/س.

في البداية تمكنت بي ام دبليو i8 من التفوق على طراز M3 فئة E92 بعد الإنطلاق من سرعة ثابتة تبلغ 50 كم/س بسبب وجود المحركات الكهربائية التي تعطي اندفاعا اضافي للعجلات مباشرة.

التحدي الثاني لبي ام دبليو i8 كان بمواجهة بي ام دبليو 1M كوبيه التي تحتوي على محرك بسعة 3.0 ليتر مكون من 6 إسطوانات متتالية متصل مع شاحن تيربو وتم تعديله ليتمكن من إنتاج 500 حصان وهو الأمر الذي مكنه من التفوق على طراز i8 على الرغم من التأخر في الإنطلاق.

السيارة الثالثة التي واجهت بي ام دبليو i8 هي شفروليه كورفيت C6 مكشوفة والتي تحتوي على محرك V8 من فئة LS3 بسعة 6.0 ليتر لم يتم التعديل عليه، مع ذلك تمكن من التفوق على بي ام دبليو i8 بفارق بسيط جدا بسبب العزم الهائل الذي يوفره المحرك الكبير الحجم.

قامت أيضا بي ام دبليو i8 بمواجهة بورشه 911 تيربو طراز 996 إلا أنه بسبب تأخر سائق البورشه في الإستجابة لإشارة الإنطلاق مكن ذلك سائق الـi8 من الفوز بسهولة الأمر الذي سبب إحراجا كبيرا للطرف الآخر وهو ما يذكر بأهمية الإنتباه لكافة التفاصيل في تحديات مماثلة.

من السيارات التي واجهتها بي ام دبليو i8 هي فورد موستانج قديمة يعود إنتاجها في الفترة الواقعة ما بين 1999-2004  وتمكنت من التفوق بفضل التعديلات التي تم إدخالها عليها.

يذكر أن بي ام دبليو i8 تعكس التوجه المستقبلي للعلامة البافارية في مجال المحركات الهجينة القابلة للشحن الخارجي بجانب انتاج طرازات كهربائية بالكامل.


Hamzeh Pshouq

قارن