إقرأ المزيد
بايتون إم-بايت تتمتع بشاشة كبيرة جدا
شارك   |

اليوم في عالم صناعة السيارات بات توفر شاشة عرض المعلومات من الأمور المهمة في أي سيارة مهما كانت فئتها سواء أكانت صغيرة أم كبيرة حيث تبرز الحاجة لذلك بشكل ملح، تحتوي بايتون إم-بايت على شاشة كبيرة الحجم تحتل مساحة كامل لوحة القيادة.

اليوم بات من أحد معايير تطور السيارة هو توفها بشاشة تعمل باللمس سواء أكانت تجهيز قياسي أو اختياري وكذلك سرعة تجاوبها مع اللمس ومدى الوظائف التي يمكن التحكم بها من خلالها، تحتوي بايتون إم-بايت على 3 شاشات : الأولى على المقود من أجل التحكم بالوظيفة المطلوبة يبلغ قياسها 7 بوصة، الثانية تم وضعها في الحيز بين ركاب الجهة الأمامية وهي بقياس 8 بوصة، الشاشة الثالثة وهي الأكبر والتي تمتد على عرض لوحة القيادة بشكل كامل من أجل عرض أكبر قدر ممكن من المعلومات لكل من السائق والراكب الأمامي على حد سواء.

بايتون إم-بايت

يبلغ قياس الشاشة الكبيرة في لوحة القيادة داخل مقصورة بايتون إم-بايت 17 بوصة وهو ما يعادل قياس 7 أجهزة آيباد، الغاية من ذلك هي اثبات قدرة الشركة على وجود منافس قوي لعلامة تسلا التي تشتهر بحصر كافة الوظائف في السيارة من خلال شاشة تعمل باللمس.

من الميزات التي تتوفر في الشاشة الكبيرة الحجم داخل مقصورة بايتون إم-بايت هي القدرة على التحكم بكافة الوظائف من خلال الأوامر الصوتية وهو أمر مريح خاصة عند القيادة بسرعة عالية مما يمكن السائق من التركيز على الطريق.

بايتون إم-بايت

ما يميز الشاشة الموجودة على المقود في بايتون إم-بايت هو أنه يمكن استعراض الوظيفة التي يرغب السائق التحكم بها مابائرة عوضا عن الإنشغال بما يشتت انتباهه عن الطريق وضمان السلامة قدر الإمكان، يمكن على سبيل المثال التحكم في وضعية المقعد وأيضا اختيار البرمجة المسبقة أو استعراض الخيارات للوجهة المرغوبة أو بالطبع الاستماع لما يرغب به.

بايتون إم-بايت

بجانب الشاشة الكبيرة الحجم فإن بايتون إم-بايت “M-Byte” ستتوفر بخيارين على مستوى مدى الشحن: الأول هو 400 كم فيما أن الخيار الثاني يبلغ 520 كم وهو ما يمكن من الوصول للوجهة المطلوبة، سيبدأ الانتاج بنهاية عام 2019 والهدف من ذلك اثبات وجود منافس لتسلا.  


Hamzeh Pshouq

قارن