إقرأ المزيد
أوتوموبيلي لامبورغيني تصل إلى مستويات قياسية جديدة
شارك   |

تابعت شركة أوتوموبيلي لامبورغيني تمتعها بنموها الكبير على المستوى الدولي وذلك خلال السنة المالية 2019.

فقد تمكّن المصنع الإيطالي للسيارات الرياضي الفائقة من تسجيل نموٍ نسبته 43 بالمئة من خلال رفع أعداد السيارات المباعة من 5750 سيارة إلى 8205 والتي تم تسليمها للعملاء حول العالم في عام 2019، وبالتالي تكون العلامة التجارية للامبورغيني شهدت نمواً متزايداً بمبيعاتها على مدى 9 أعوام متتالية، وقد سجلت رقماً تاريخياً جديداً في المبيعات.

وتعليقاً على ذلك، قال ستيفانو دومانيكالي، المدير التنفيذي والرئيس لشركة أوتوموبيلي لامبورغيني “لقد كان عام 2019 العام الأكثر نجاحاً بتاريخنا، فقد حقق فريقنا زيادة كبيرة أخرى في المبيعات، وخلال سنتين فقط تمكّنا من رفع أرقام مبيعاتنا لتصبح أكثر من الضعف، وهو ما يمثل نجاحاً لا يمكن المبالغة بتقديره، وبالنظر إلى مركبتنا الرياضية متعددة الاستعمالات SUV من طراز أوروس فقد تم بيع 5000 مركبة، وهو رقماً يقارب إجمالي حجم المبيعات للعام 2019”.

وأضاف ستيفانو دومانيكالي قائلاً: “وبفضل بعض المحتوى الجديد والتقنيات الجديدة، حافظت طرازات سياراتنا الرياضية الفائقة ضمن عائلتي V10 وV12 على نجاحها الكبير في الأسواق، وبالتوازي مع هذا، قمنا بتعزيز مستويات الوعي العالي حول علامتنا التجارية، بالأخص بين الأجيال الشابة أكثر، إذ استطعنا مضاعفة أعداد متابعينا على قنوات التواصل الاجتماعي ليتخطّى العدد حدود الـ 40 مليوناً. وكل هذا يُعدّ إنجازاً حقيقياً للفريق”

تعتبر لامبورغيني علامةً تجاريةً دوليةً، تتوزع أرقام مبيعاتها بشكل جيد بين ثلاثة مناطق رئيسية وعبر شبكة متكونة من 165 وكيل في 51 دولة حول العالم، وقد تميزت كافة المناطق بتسجيل أرقام مبيعات مرتفعة جديدة في عام 2019، فيما وساهمة بتحقيق النمو الإجمالي في المبيعات بالمقارنة مع العام السابق.

ولكن تبقى الولايات المتحدة الأمريكية هي السوق الأضخم فقد تم بيع 2374 سيارة، ثم تتبعها الصين ب 770 سيارة، وثالثاً تأتي المملكة المتحدة 658 سيارة، ثم اليابان 641 سيارة، وبعدها تأتي ألمانيا 562 سيارة، أما سادساً فيأتي الشرق الأوسط 387 سيارة، وكندا 376 سيارة، وإيطاليا 370 سيارة.

وقد تميزت كل تلك الأسواق بالزيادة بعدد السيارات المسلمة للعملاء بشكل كبير، وقد سجلت مستويات تاريخية في المبيعات.

وبالخروج عن نطاق المبيعات، يمكن القول بأن لامبورغيني تخطت كافة الأهداف المالية الرئيسية المنشودة في عام 2019.

ومما ساهم أيضاً بتحقيق الأهداف المالية لشركة لامبورغيني 2019 هو متحفها المسمى Mudetec الواقع في سانتا أغاتا بولينييزي الذي حقق عاماً ممتازاً من ناحية أعداد الزائرين، فقد زارة المتحف أكثر من 112000 مهتماً بالعلامة التجارية الإيطالية العريقة خلال العام السابق 2019، حيث يفتتح المتحف أبوابه يومياً من الساعة 9 ونصف صباحاً لغاية 7 مساءً، ويختلف التوقيف بعض الشيء بين الصيف، والشتاء.

ما هي نظرة لامبورغيني التوقعية على 2020

من ناحية التقنيات فقد قررت لامبورغيني أن تعمل بشكل استراتيجي على طوير نسخاً هجينةً من كافة طرازات السيارات الرياضية للجيل القادم.

كما وسعى لامبورغيني لتقديم طرازات جديدة ومبادرات ضمن الفعاليات والمناسبات الحصرية المتخصصة بالعملاء والإعلاميين، وضمن ذات السياق، لن تتواجد لامبورغيني ضمن فعاليات معرض جنيب للسيارات 2020 المزمع إقامته قريباً.

وعلى الرغم من عد الاستقرار على الصعيد الجيوسياسي وبظل الانتخابات الرئاسية الأمريكية الآتية والتحديات الممكنة إلا أن لامبورغيني ماتزال واثقةً بنظراتها التوقعية العامة.


Avatar
Firas Ashram
مهندس ميكاترونيكس (روبوتات) موظف في شركة هندسية وفي جمعية خيرية مختصة بالطب والصحة أعمل في مجال إنشاء المحتوی والتدوين علی عدة مواقع عربية منذ 5 أعوام، حاصل على شهادة (أساسيات التسويق الرقمي) من برنامج مهارات جوجل، متطوع في الموسوعة الحرة ويكيبيديا

قارن