إقرأ المزيد
بورشه تصمم يختا هجينا بقيمة 16 مليون دولار
شارك   |

تحاول بورشه وضع بصماتها على عالم اليخوت, وقد قامت مؤخراً بإظهرا يخت بقيمة 16 مليون دولار تم تصميمه لمواكبة العصر وهو يحتوي على تكنولوجيا متطورة جداً… وذهبت الشركة إلى ما هو أبعد من ذلك… فهذا اليخت هو يخت هجين.

وقد صمم استوديو “بورشه”، وهو قسم التصميم في الشركة المصنعة للسيارات، يختأً خارقاً هجيناً تم إطلاقه لأول مرة في معرض موناكو لليخوت في 27 سبتمبر/أيلول الجاري. وقد تم إنشاء اليخت من قبل شركة “دايناميك”، وهي عبارة عن شركة مصنعة لليخوت الفاخرة.

وقد أطلقت بورشه على هذا اليخت إسم GTT 115، وهو بمثابة غران توريزمو بحري. وقد تم طلاء GTT 115 باللون الرمادي المعدني ويصل طوله إلى 35 مترا.

هذا اليخت الفاخر وكما أسلفنا الذكر هو يخت هجين وتقول شركة دايناميك أنه قادر على تقديم كفاءة مثالية في استهلاك الوقود تصل لـ3400 ميل بحري. كما أنه بإمكانه الإبحار عند 21 عقدة.

كلفة اليخت تصل إلى 13.9 مليون يورو أو ما يعادل 16.7 مليون دولار أميركي. وسوف يكون إنتاجه محصوراً بـ7 وحدات فقط. ويظهر التصميم الداخلي لليخت أرضيات خشبية صلبة ويحتوي على أثاث باللون البني الداكن.

ويقول رولاند هيلر، الرئيس التنفيذي لشركة ف.أ.إستوديو بورشه، في بيان صحفي: “إن دايناميكية GTT 115 يأخذ روح تصميم السيارات الرياضية عالية الأداء إلى أعالي البحار، وهو مصم لجذب عشاق السيارات وأصحاب اليخوت المستقبليين.

هذه ليست المرة الأولى التي نرى فيها يخوت آتية من عالم السيارات… فهناك الكثير من الشركات العملاقة كانت قد دخلت في صناعة اليخوت متطفلة. وأبرز هذه الشركات مصنعة السيارت الألمانية مرسيدس بنز التي كان زميلنا وسام قد تحدث عن يخت قامت الشركة بتصنيعة في العام الماضي (هنا) وهذا اليخت من مرسيدس يدعى آرو ٤٦٠ – جرنتوريسمو (Arrow460-Granturismo)، وقد تم تصنيعة من قبل ‘سيلفر أرو مارين’، ويأتي بطول ١٤ متر وعرض ٤ أمتار. يستطيع أن يستضيف على متنه حتى ١٠ أشخاص، وهو مزود بمحركين يانمار يعملان على الديزل ويولدان سوياً ٩٤٧ حصان لتمكينه من تحقيق سرعة قصوى تزيد عن ٤٠ عقدة (٧٤ ك/ساعة).

هذا اليخت يجمع بتصميمه بين حسنات اليخت المكشوف وحسنات اليخت بكابينة مغلقة، ليصبح مناسباً للرحلات النهارية والنوم بداخله لليلة كاملة على حد سواء. فالخطوط الخشبية تملأ المقصورة الداخلية، في حين تعطي الشبابيك الجانبية لليخت طابع الكوبيه.

آرو ٤٦٠ – جرنتوريسمو، يحتوي أيضاً على نظام الموسيقى عالية الجودة، بالإضافة إلى قبو لتخزين لمشروبات، وماكينة لتصنيع الثلج.

ويشير جوردن فاجنر، نائب رئيس المصممين في دايملر إلى أن “الشركة نقلت خبراتها في تصنيع السيارات لتوظيفها في صناعة هذا اليخت الذي يجسد تقدمية فلسفة التصميم الديناميكي في مرسيدس للنقاء الحسي على المياه”.

من جهتها أستون مارتن أيضاً دخلت إلى عالم البحار من خلال يخت كنا قد تحدثنا عنه أيضاً في السابق (هنا) فقد قامت هي بدورها بتصنيع قارب سريع أطلقت عليه إسم AM37, وهو عبارة مزيج من الفخامة والرفاهية مع أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا.

يتميز هذا القارب بأرضيته خشبية تأتي مع غطاء جرار من ألياف الكربون ليحمي داخلية القارب من العوامل الخارجية.

ويحتوي أيضاً على منصة للسباحة، أضواء داخل المياه، ونظام مرساة إلكتروني يمكن التحكم به عبر شاشة لمس ١٥ بوصة.

بالإضافة إلى ذلك يتميز هذا القارب بوجود نظام يمكن من خلاله التحكم عن بعد بمجموعة من الأجهزة الداخلية، كمكيف الهواء، والبراد، وحتى ماكينة صنع الإسبريسو.

بالنسبة للأداء فهناك 3 خيارات أما بمحركين يعملان على الديزل بقوة 370 حصان لكل منهما. أو محركي بنزين بقوة 430 حصان للواحد. أو الإصدار الأقوى AM37 S ،ذو محركي البنزين يونتز بقوة 520 حصان لكل منهما أي ما يكفي لدفع القارب إلى سرعة قصوى تبلغ 52 عقدة أو وما يعادل 60 ميلاً في الساعة.

المصدر: Business Insider

يذكر انه بامكانكم متابعتنا على تويتر @Alamalsayarat.

 تابعوا المزيد من الأخبار

حتى بوجاتي تحولت إلى الكهربة.. لمزيد من الأداء!

أمور مهمة عليك معرفتها عند شراء سيارة مكشوفة

جديد لاند روفر ديفندر قريبا


Sami Hamad
Sami Hamad

قارن